16:53 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الاثنين، عن تجدد الخلاف بين مناصري الحزب السوري القومي الاجتماعي في لبنان، وذلك على خلفية قرار تسمية نجيب ميقاتي رئيسا للحكومة من قبل نواب الكتلة القومية الاجتماعية.

    وذكرت وكالة "النشرة" نقلا عن مصادر خاصة إلى أن "الخلاف في الحزب السوري القومي الاجتماعي بدأ في شهر أيلول الماضي تجدد بعد تسمية نواب الكتلة القومية الاجتماعية لرئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي في الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس الحكومة المكلف، حيث كان من اللافت إطلاق القوميين عبر مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ "لم نسمِّ ميقاتي".

    وأضافت المصادر "المجلس الأعلى في الحزب (الجناح الذي يرأسه ربيع بنات) قد شدد، في بيان له عشية الإستشارات، على ضرورة تكليف رئيس للحكومة يحظى بثقة الشعب اللبناني ويكون شخصية وطنية من خارج نادي رؤساء الحكومات السابقين، وكان من اللافت امتعاض قوميين من الجناح المحسوب على النائب أسعد حردان على تسمية ميقاتي".

    وسمّت كتلة القومي الاجتماعي الرئيس ميقاتي لتشكيل الحكومة حيث أوضح النائب ​أسعد حردان​ أن "معيارنا هو عدم وجود الفراغ في ​الدولة​ والمؤسسات، فالفراغ هو مقتل الدولة وسقوطها أمام الفوضى وهو الذي رأينا جزءا منه في الأيام السابقة". وشدد على ضرورة وجود حكومة سريعا كي تعالج أمور الناس.

     

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook