01:32 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت الحكومة العراقية، اليوم الجمعة، أن بلادها لا تشجع مواطنيها على الهجرة، وبأن مطار بغداد الدولي مخصص للسفر الشرعي فقط.

    ونقلت وكالة الأنباء العراقية، ظهر اليوم الجمعة، عن مستشارية الأمن القومي العراقي، أن بعض السياح العراقيين يتم التغرير بهم من عصابات الهجرة غير الشرعية ويقررون الهجرة، وذلك ردا على طلب الاتحاد الأوروبي بشأن وصول مهاجرين عراقيين، بشكل غير قانوني، إلى ليتوانيا.

    وأفادت المستشارية العراقية بأن مطار بغداد الدولي مخصص للسفر الشرعي فحسب، وبيلاروسيا تسمح شرعيا وقانونيا للسياح العراقيين بدخول أراضيها، مشيرة إلى أنه لا يمكن لأي دولة حول العالم منع مواطنيها من السفر، طالما كان هذا السفر شرعيا.

    ولفتت المستشارية العراقية إلى وجود فئة قليلة يتم التغرير بهم من المواطنين العراقيين، ولا يمكن أن تكون تلك الفئة سببا في منع جميع العراقيين من السفر إلى بيلاروسيا، معلنة استعداد بلادها للتعاون في مجال مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود، مشددة على استعدادها الكامل للتعاون بشأن مواجهة عصابات الهجرة غير الشرعية ومحاكمة أعضائها.

    وأعربت مستشارية الأمن القومي العراقي في بيانها عن استيائها من طلب الاتحاد الأوروبي، مضيفة بأن هذا الاتهام مرفوض، جملة وتفصيلا، وبأنه كان على المفوض الأوروبي الاستعانة ببعثة الاتحاد الأوروبي في العراق للحصول على أي إيضاحات مطلوبة من بغداد.

    انظر أيضا:

    محادثات عراقية ليتوانية لوقف الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا عبر فيلنيوس
    ليبيا والاتحاد الأوروبي يبحثان تأمين الحدود ومكافحة الهجرة غير الشرعية
    وزير خارجية ليتوانيا يتوجه إلى العراق لمناقشة موضوع الهجرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook