01:41 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    001
    تابعنا عبر

    أبدت حركة "النهضة" التونسية، مساء اليوم الأحد، استعدادها لتقديم "تنازلات" لعودة "المسار الديمقراطي" بما في ذلك الذهاب لانتخابات مبكرة.

    جاء ذلك في تصريحات أدلى بها النائب محمد القوماني، عضو المكتب التنفيذي للحركة لوكالة "الأناضول" التركية.

    وأكد القوماني أن النهضة "جاهزة لتقديم التّنازلات الضّرورية لعودة المسار الدّيمقراطي إلى وضعه الطّبيعي في تونس".

    إلا أنه اعتبر أن هناك 3 مطالب أساسية للحركة يجب تنفيذها للمضي قدما في حلحلة الأزمة.

    وأشار إلى أن رفع تجميد عمل البرلمان هو المطلب الأول، مضيفا أن المطلب الثاني يتمثل في حصول الحكومة الجديدة التي من المقرر إعلانها على تزكية البرلمان، لافتا إلى أن النهضة لن تشارك فيها.

    وحول المطلب الثالث قال القوماني، إن حركة النهضة "منفتحة على أي حوارٍ سياسي يفضي إلى تسويات تتعلق بإعداد البلاد لانتخابات مبكرة خلال فترة قصيرة، الحركة ستكون مرنة ومتفاعلة إيجابيًا مع أي حوار وطني".

    وكان الرئيس التونسي قيس سعيد، قد أعلن يوم الأحد الماضي تجميد عمل البرلمان وتعليق حصانة جميع نوابه، وإقالة رئيس الوزراء هشام المشيشي.

    انظر أيضا:

    حركة النهضة... اعتراف بالأخطاء ودعوات لمحاسبة القيادة
    زعيم حركة النهضة في تونس يعترف بارتكاب أخطاء ويبدي استعدادا لتقديم تنازلات
    قيادي في النهضة: دعوة الغنوشي لفتح أقفال البرلمان لا تعبر عن الحركة
    تونس... بعد المطالبات باستقالة الغنوشي... هل تؤثر الأزمة السياسية على تماسك حركة "النهضة"
    130 عضوا في "النهضة" يطالبون الغنوشي بحل المكتب التنفيذي للحركة وتصحيح المسار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook