00:13 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    008
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، باتصال هاتفي، أجراه اليوم الاثنين، مع نظيره التونسي قيس سعيد على ضرورة استمرار عمل البرلمان التونسي.

    وشدد أردوغان في اتصاله على أهمية الحفاظ على استقرار تونس وسلمها الداخلي، معتبرا أن استقرارها هام لاستقرار المنطقة ككل.

    وبحسب وكالة "الأناضول" التركية، أكد أردوغان على أن "استمرار البرلمان التونسي بأعماله رغم كل الصعوبات أمر مهم بالنسبة لديمقراطية تونس والمنطقة" على حد تعبيره.

    وقال أردوغان، إن "حماية الديمقراطية وضمان الحريات واحترام سيادة القانون في تونس أمور قيمة للغاية".

    قرر الرئيس التونسي، قيس سعيد، اليوم الاثنين، إقالة وزيري المالية وتكنولوجيا الاتصال من منصبيهما، وذلك استمرارا لسلسلة الإعفاءات التي قررها في الأيام الماضية لعدد من المسؤولين في مناصب عليا بالحكومة.

    وكان الرئيس التونسي قد أعلن، الأحد قبل الماضي، تجميد عمل البرلمان وتعليق حصانة كل النواب، وإقالة رئيس الوزراء هشام المشيشي، فيما حاول رئيس البرلمان راشد الغنوشي، دخول البرلمان في يوم الاثنين، إلا أن عناصر الأمن منعوه من ذلك.

    واقتحم محتجون تونسيون، مقرات لحركة "النهضة" في 3 محافظات، إذ شهدت عدد من المدن وقفات احتجاجية للمطالبة بإسقاط حكومة هشام المشيشي، وحل البرلمان وتغيير النظام السياسي، كما اقتحم المحتجون في محافظة توزر مقر الحركة وأحرقوا محتوياته بالتزامن مع اقتحام مقرات الحركة في محافظتي القيروان وسيدي بوزيد.

    فيما أكد رئيس البرلماني التونسي راشد الغنوشي، أن "أفعال رئيس البلاد قيس سعيد غير دستورية، وتهدد الديمقراطية"، واصفا إياها بأنها "انقلاب على الإصلاحات الديمقراطية".

    وقال الغنوشي، في مقال عبر "صحيفة نيويورك تايمز" الأمريكية، إنه "مر ما يقرب من أسبوع وما زلنا في طريق مسدود"، معربا عن "أمله بإيجاد طريقة للخروج من هذه الأزمة". واعتبر أن "استياء التونسيين من أداء القيادة السياسية أمر مشروع"، مؤكدا أن "دستور عام 2014، وهو أحد أكثر الدساتير تقدما في العالم العربي، يتم تمزيقه اليوم من قبل الرئيس سعيد".

    انظر أيضا:

    اكتشاف أقدم حيوان على وجه الأرض في منطقة نائية لم يصلها البشر... صور
    دراسة: ببغاوات علمت بعضها البعض حيلة سببت أزمة أغطية في أستراليا... فيديو
    فيتامين يسبب أمراض القلب والسرطان عكس التوقعات بحسب العلماء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook