11:27 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شدد "حزب الله" اللبناني، اليوم الثلاثاء، في ذكرى انفجار مرفأ بيروت على ضرورة تكاتف اللبنانيين وتماسكهم بهدف تجاوز المحنة الأليمة.

    ونقلت صحيفة "النهار"، مساء اليوم الثلاثاء، عن الحزب مطالبته الشعب اللبناني العمل ‏للوصول إلى الحقيقة الكاملة حول انفجار المرفأ، غير المنقوصة، بكل شفافية وصدق، وموضحا أنه لابد من الابتعاد عن الاستغلال ‏السياسي الرخيص وتصفية الحسابات والصراعات الداخلية الضيقة.

    وأكدت أن الحزب اللبناني أصدر بيانا جاء فيه أن تلك الصراعات الداخلية تخفي ‏الكثير من الأهداف الخبيثة، وعلى رأسها تضييع المسؤوليات وتغييب الحقيقة، وهو ما يعني منع ‏المحاسبة ومحاكمة المقصرين لهذه الجريمة البشعة.

    وتقدم "حزب الله"، مجددا، بأحر التعازي ‏لعوائل القتلى وإلى الجرحى جميعهم، آملا أن ينالوا نعمة الشفاء الكامل، معبرا عن تضامنه مع كل المتضررين، ويستذكر بألم معاناة اللبنانيين في هذه الساعات العصيبة، التي عبرت سماء لبنان وتركت آثارها وأضرارها ‏الكبيرة على المستويات كافة.

    وطالب "حزب الله" اللبناني في بيانه بمناسبة الذكرى الأولى لانفجار مرفأ بيروت، الجهات القضائية المعنية التعامل مع هذه المسألة الوطنية الضخمة، بما ‏تستحق من الجدية والمسؤولية، بعيدا عن الضغوط والمصالح، مناديا بكشف الحقائق بكل شفافية أمام الرأي العام اللبناني والمجتمع الدولي.

    وشهد مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس/ آب 2020، انفجارا ضخما، إثر تخزين مواد كيميائية خطيرة على مدى أكثر من 6 سنوات بصورة سيئة، ما أسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص وجرح الآلاف، وتدمير مباني العاصمة المحيطة بالمرفأ.

    واتهمت وسائل إعلام عدة حزب الله بتخزين أسلحة في موقع الانفجار، وهذا ما نفاه أمين عام الحزب، حسن نصر الله، نفيا قاطعا، مؤكدا أن ليس للحزب أي مخزن سلاح أو مخزن صواريخ أو بندقية أو قنبلة أو رصاصة أو نترات.

    انظر أيضا:

    دياب في ذكرى كارثة بيروت: انفجار المرفأ كشف عورات لبنان ومعالم الدولة العميقة
    نصب تذكاري مصنوع من حطام انفجار مرفأ بيروت يفجر مشاعر متباينة.. صور
    "الرمز"... في ذكرى ضحايا مرفأ بيروت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook