20:57 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن مركز الأمن البحري العماني، اليوم الأربعاء، أنه سيّر عددا من سفن الأسطول البحري العماني للمساهمة في تأمين المياه الدولية ببحر عمان، وذلك بعد تعرض سفينة بنمية تدعى "أسفلت برنسيس" إلى الخطف أمس الثلاثاء.

    القاهرة- سبوتنيك. وقال مركز الأمن البحري العماني في بيان، إن "المركز يواصل المتابعة والتعامل مع ما تعرضت له الناقلة أسفلت برنسيس في المياه الدولية".

    وأضاف أن "سلاح الجو السلطاني العماني يقوم بتسيير طلعات جوية بالقرب من الموقع، ومن جانبها سيرت البحرية العمانية عددا من سفن أسطولها للمساهمة في تأمين المياه الدولية"، لافتا أن المركز "كان قد تلقى معلومات حول تعرض ناقلة بحرية تدعى أسفلت برنسيس وترفع علم دولة بنما لحادث اختطاف في المياه الدولية ببحر عمان".

    وأعلنت المنظمة البريطانية لتنسيق الشحن التجاري، في وقت سابق اليوم، أن خاطفي السفينة في خليج عُمان غادروا السفينة، وهي حاليا في أمان. وقالت المنظمة في بيان: "الأشخاص الذين صعدوا إلى السفينة غادروها، والسفينة آمنة حاليا وانتهت الحادثة".

    وكان قد أفاد تقرير أعدته مجلة "لويدز ليست" البريطانية الخاصة ببيانات الملاحة البحرية، بأن سفينة "أسفالت برينسيس" تم اختطافها في خليج عمان وتتجه إلى سواحل إيران. وقال التقرير إنه "بعد أيام من الهجوم المميت على الناقلة التي تديرها شركة زودياك، اختطف مسلحون ناقلة أسفالت برينسيس في خليج عمان وتوجهوا بها إلى إيران".

    وفي وقت سابق، أعلنت بريطانيا أنها فتحت تحقيقا عاجلا بشأن حادث السفينة "أسفلت برينسيس" في خليج عمان. وأعربت مصادر بريطانية عن اعتقادها بأن السفينة "أسفالت برينسيس" تعرضت للخطف، الثلاثاء، في منطقة خليج عمان، طبقا لصحيفة "ذا تايمز". وقالت المصادر، طبقا للصحيفة، إن "العمل جار على افتراض أن الجيش الإيراني أو وكلاء له على متن السفينة".

    انظر أيضا:

    واشنطن تؤكد على مواصلة تبادل المعلومات مع شركائها بشأن واقعة خليج عمان
    إيران: التقارير حول الحوادث المتتالية للسفن في الخليج وبحر عمان "مشبوهة"
    ظريف يلتقي البوسعيدي ويؤكد رفع مستوى العلاقات بين إيران وعمان
    "الناتو" يصدر بيانا بشأن الهجوم على ناقلة النفط الإسرائيلية قبالة ساحل عمان
    بيان: حادثة اختطاف سفينة في خليج عُمان انتهت مع مغادرة الخاطفين لها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook