00:21 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد مفتي موسكو، نائب رئيس الإدارة الدينية بها، الشيخ إيلدار علاء الدينوف، توجيه طلب إلى الأمم المتحدة باعتبار 15 أكتوبر "اليوم العالمي للإفتاء"، جاء ذلك على هامش مؤتمر مؤسسات الفتوى في العصر الرقمي الذي عقد في القاهرة مؤخرا.

    وتضمنت مبادرات المؤتمر إنشاء "الذاكرة الرصدية والمكتبة الإلكترونية لدراسات التطرف"، وهي ذاكرة متعددة اللغات تضم كافة إصدارات التنظيمات التكفيرية والإرهابية، والدراسات والكتب والأبحاث والتقارير المتعلقة بظاهرة التطرف والإرهاب.

    وبحسب المفتي، لم تتم مناقشة موضوع اللقاحات بشكل منفصل في المؤتمر، وتم التطرق إلى قضايا الوباء ومكافحة انتشار الأمراض من وجهة نظر الإسلام.

    وعبر الأئمة والمفتون الروس الذين تخرجوا كدفعة أولى من برامج التدريب الخاصة بالأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء العالمية بالقاهرة، عن امتنانهم للأزهر ودار الإفتاء المصرية على ما تلقوه من تدريب "شرعي رصين".

    المؤتمر الذي عقدت جلسته الافتتاحية يوم الإثنين الماضي، تم الإعلان خلاله عن اختيار 21 عالما ومفتيا من روسيا الاتحادية بينهم امرأة واحدة هي كفالوفا إلينا (تطلق على نفسها مريم)، ليتم تخريجهم بعد تلقيهم دورات تدريبية مكثفة تحت عنوان "صناعة الفتوى".

    يذكر أن الجلسة الختامية للمؤتمر شهدت تكريم مفتي القدس الشيخ محمد حسين وتسليمه جائزة الإمام القرافي، نظرا لجهوده في خدمة القدس والمقدسين والدفاع عن المسجد الأقصى.

    يشار إلى أن الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء العالمية قد عقدت 5 نسخ من هذا المؤتمر على مدار السنوات الماضية، حيث تم إنشاؤها في العام 2015.

    انظر أيضا:

    وزير الأوقاف الجزائري لـ"سبوتنيك": بنينا مساجد افتراضية بعد أن أغلقت كورونا مساجدنا الواقعية
    مؤتمر الإفتاء المصري يعلن تخريج 20 عالما ومفتيا من روسيا الاتحادية
    أئمة روس في مؤتمر الإفتاء: تدربنا في الأزهر على مواجهة التطرف والإرهاب فكريا... صور
    مفتي موسكو: المسلمون في روسيا عمرهم 1100 عام ونتمتع بكامل الحرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook