17:00 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تجر فاطمة الحسين أمامها عربة طفلها المصاب بالشلل الدماغي في باحة المدرسة، التي حولتها الحكومة السورية إلى مركز لإيواء الخارجين من حي (درعا البلد)، يحدوها الأمل بعودة قريبة إلى منزلها حال خروج المسلحين المتحصنين في الحي، سلما أو حربا.

    ما إن تهم السيدة الحسين بالتحدث لـ"سبوتنيك"، حتى يبدأ تجمهر صغير لأطفال مركز الإيواء، يلقون نظرة بريئة على طفلها، وكأنهم يتساءلون عن هدوئه التام وسط هذا الصخب الطفولي الذي يكتنف الباحة المرصوفة بالحجارة.

    تؤكد الحسين أن متطوعي (الهلال الأحمر السوري)، قدموا كل ما تحتاجه من الخدمات الصحية والمعيشية، وتضيف: تمت مراعاة الحالة الاستثنائية لطفلي واحتياجاته الخاصة كونه مصاب بشلل دماغي، إلا أنني أتوق للعودة إلى منزلي حال هدوء الأحوال، وبسط الأمن في (درعا البلد).

    خلال الأسبوع الماضي، نزح الآلاف من المدنيين في حي (درعا البلد) شرق مدينة درعا جنوبي سوريا، بالتزامن مع استمرار رفض المسلحين الذي يسيطرون على الحي تسليم أسلحتهم استكمالا لبنود اتفاقات المصالحة التي عقدوها مع الدولة السورية في 2018، وترحيل رافضي التسوية إلى الشمال السوري.

    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه
    © Sputnik . MOHAMED DAMOUR
    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه

    وبدأت الحكومة السورية والمنظمات الأهلية عمليات الاستجابة الإنسانية لتأمين خروج الأهالي عبر معبر (السرايا) من حي (درعا البلد)، ومحيطه القريب في (طريق السد) و(المخيم) في الثامن والعشرين من تموز الماضي، وتوزيعهم ضمن مراكز إقامة مؤقتة تم تجهيزها بشكل فوري لتكون ملاذا لهم من المعارك التي دارت إثر قيام المجموعات المسلحة بالاعتداء على نقاط الجيش بمحيط درعا البلد مطلع آب الجاري.

    الدكتور أحمد المسالمة، رئيس فرع الهلال الاحمر في محافظة درعا، قال في تصريح لمراسل "سبوتنيك": تم افتتاح 6 مراكز مؤقتة ضمن أحياء المدينة، وتم توفير جميع مستلزمات الإقامة الغذائية والصحية والطبية، مضيفاً أن كوادر فرع الهلال الاحمر العربي السوري كانت على أهبة الاستعداد، بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية في المحافظة لتقديم الواجب الانساني تجاه الخارجين من درعا البلد.

    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه
    © Sputnik . MOHAMED DAMOUR
    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه

    وكشف المسالمة أن 304 عوائل، بواقع 1132 شخصا، تم استضافتها ضمن مراكز الإيواء، وما يقارب 5500 عائلة بواقع 27500 شخص تم استضافتهم لدى المجتمع المحلي بحكم وجود صلة قربى بين العوائل، منوها إلى أنه تم توثيق تلك العوائل لتقديم الدعم لها.

    وخلال شهر يوليو / تموز الماضي، قتل نحو 70 مواطنا في محافظة درعا، معظمهم قضى في عمليات اغتيال نفذها إرهابيون استهدفوا عناصر الجيش والقوى الأمنية والوحدات الشعبية، كما طالت الاغتيالات عوائل تمت تصفية أفرادها بزعم أن أحد أفرادها يعمل في الحكومة السورية.

    كما قام مسلحون يتحصنون في حي (درعا البلد) قبل أيام بالانهيال بالقصف الصاروخي على الأحياء المجاورة في مدينة درعا، وقطعوا الطريق التجاري الدولي (دمشق- درعا).

    السيدة منوة سليمان، مواطنة مسنّة خرجت من منزلها في حي (طريق السد) المتاخم لحي (درعا البلد)، تحدثت لـ "سبوتنيك" عن معاناتها من الممارسات اليومية للمسلحين في محيط منزلها خلال الفترة الماضية، وذكرت منهم على وجه الخصوص، المتزعم المعروف الملقب بـ "أبو طعجة".

    وفي مفارقة قلما يفهمها من لا يرزحون تحت شبح الخوف، أكدت سليمان شعورها بالأمان والاستقرار ضمن مركز الإيواء بأكثر مما يتوافر لها في حيها الذي يهيمن عليه مراهقون مدججون بالسلاح، مثنية في الوقت ذاته على الجهود التي بذلتها وتبذلها منظمة الهلال الاحمر والجهات المعنية، لإيصالها إلى المركز وتوفير ما تحتاجه.

    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه
    © Sputnik . MOHAMED DAMOUR
    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه

    ويعد حي (درعا البلد) مفتاحا استراتيجيا لمجمل النشاط البشري والاقتصادي للمدينة، فهو يربط ريفيها الشرقي والغربي، كما يطل على معبر نصيب الحدودي والطريق الدولي المؤدي إليه.

    ومنذ أيام، بدأت أرتال من القوى الأمنية مدعومة بوحدات ثقيلة من الجيش السوري بالوصول إلى محافظة درعا جنوبي سوريا، تمهيدا لإطلاق عملية محدودة لضبط الفلتان الأمني وعمليات الاغتيال المستمرة في هذه المحافظة المحاذية للحدود مع المملكة الأردنية، ومنطقة الجولان التي يحتلها الجيش الإسرائيلي.

    جودي فاعوري، وهي طفلة من أهالي حي (مخيم درعا)، تحدثت لـ "سبوتنيك" عن شعورها الشديد بالخوف على ذويها، مع كل مرة يبدأ المسلحون فيها بإطلاق النار باتجاه الأحياء الأخرى، لتتحول المنطقة بعدها إلى معركة.

    لا تشعر فاعوري بالراحة في مركز الإيواء، ففي منزلها ومع صديقاتها من بنات الجيران، تجد كل شيء تتطلبه ألعاب الطفولة، ومع ذلك، فقد وجدت لها اليوم في مركز الإيواء أصدقاء جدد، كما أن ناشطي الهلال الأحمر يشاركونهم الكثير من الألعاب والنشاطات الترفيهية.

    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه
    © Sputnik . MOHAMED DAMOUR
    خروج المواطنين من حي درعا البلد في سوريا بعد سيطرة مجموعات مسلحة عليه
    وبعد انتشاره في محيط الحي، قام الجيش السوري خلال الأسبوع الماضي بتثبيت التهدئة، وإمهال المسلحين لتطبيق بقية بنود الاتفاق القديم، ومن ضمنها تسليم جميع الأسلحة الفردية وتسوية أوضاع حامليها وإخراج عدد من المطلوبين إلى الشمال، فيما تحدثت مصادر محلية في الحي أن مسلحين تابعين لتنظيم "داعش"(الإرهابي المحظور في روسيا) يرفضون التسوية، وأن هؤلاء هم من يعرقلون استكمال تنفيذ بنود اتفاق التسوية التي عقدتها الدولة السورية، برعاية روسية، مع مسلحي درعا في عام 2018.

    وقالت مصادر محلية أن اقتراحا قدمته المجموعات المسلحة يتمثل بإيكال مهمة الحفاظ على الأمن في الحي، وضبط مجموعات الاغتيال التي تنطلق منه، إلى "الفيلق الخامس" الذي تم تشكيله من مسلحين سابقين انخرطوا ي التسوية عام 2018، إلا أن الدولة السورية رفضت ذلك مشددة على أن ذلك من مهام أجهزة الشرطة والأمن السوريين حصرا.

    انظر أيضا:

    إضافة فاكهة غريبة إلى الماء تقلل الوزن وتضبط الضغط والسكر بحسب العلماء
    العناكب تلاحق رائدة فضاء إلى المحطة الدولية وتسبب مشكلة و"ناسا" تعلق... صور
    عندما تبكي سوريا يتناثر الألم نورا
    شبلا أسد نائمان منذ 43 ألف عام تبدو عيناهما كأنهما أحياء... صور فيديو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook