17:15 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أبدى رئيس هيئة تنشيط السياحة المصرية أحمد يوسف ارتياحه لعودة الطيران العارض بين روسيا والمقاصد السياحية المصرية على البحر الأحمر، متوقعا زيادة عدد الرحلات في الفترة المقبلة ومقللا من مخاطر الوضع الوبائي في روسيا على قطاع السياحة المصري.

    شرم الشيخ - سبوتنيك. وأشار يوسف في تصريحات حصرية لـ "سبوتنيك" إلى أن مصر اتخذت الإجراءات اللازمة لحماية السياح والعاملين في السياحة على السواء. وأكد: "أولا تم تطعيم جميع العاملين في قطاع السياحة في جنوب سيناء والبحر الأحمر، كما نستقبل سائحين من دول كثيرة بالإضافة إلى روسيا، وبعض تلك الدول الوضع الوبائي بها سيء، ولكننا نتخذ كافة الاحتياطات".

    وأضاف: "نطلب شهادة (بي سي آر) حديثة لا تتجاوز 72 ساعة، أو أن يكون السائح حاصلا على لقاح، وهذه الإجراءات نعمل بها منذ شهور طويلة وأثبتت فاعليتها ضد الوباء، وسنستمر في العمل بها حتى يثبت العكس".

    وتوقع يوسف زيادة عدد رحلات الطيران العارض بين مصر وروسيا قريبا. وأضاف: "الرحلات الموجودة الآن خمس رحلات لمطار شرم الشيخ وخمسة لمطار الغردقة مجرد بداية، ونتوقع زيادتها في الأسابيع القادمة، مع التأكد من تنفيذ الإجراءات الاحترازية الأمنية والصحية، وبناء عليه نتوقع زيادة الأعداد جدا في الفترة القادمة".

    وأوضح يوسف: "هذا العام هو عام التبادل الإنساني المصري الروسي، وهناك العديد من الفعاليات على المستوى الرياضي والثقافي والفني، والآن على المستوى السياحي أيضا، ونحن سعداء بهذا التقارب بين البلدين".

    وتابع: "توجد العديد من الفعاليات التي نظمناها لتنشيط السياحة، منها استضافة العديد من الإعلاميين والصحفيين من روسيا، بالإضافة لعدد من المدونين المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي، للقيام بالعديد من الرحلات التعريفية بالمقاصد السياحية المصرية، كذلك سنشارك بمعرض ليجور في شهر سبتمبر/ أيلول القادم في موسكو مشاركة كبيرة، كما سنطلق المزيد من الفعاليات مع زيادة أعداد السائحين".

    • ووصلت اليوم رحلتا طيران قادمتين من روسيا إلى مدينتي شرم الشيخ والغردقة، وذلك بعد توقف رحلات الطيران العارض لأكثر من ست سنوات بين البلدين.

    وكانت روسيا اتخذت قرارا في خريف 2015 بوقف رحلات الطيران بين مصر وروسيا بالكامل، إثر سقوط طائرة ركاب روسية في صحراء سيناء بسبب عمل تخريبي، وهو ما تبعه قرارات من دول أخرى بوقف الرحلات الجوية مع مصر.

    ورغم استئناف الرحلات الجوية من وإلى القاهرة، ظل الطيران العارض بين روسيا والمقاصد السياحية في البحر الأحمر متوقفا، حتى استيفاء اشتراطات الأمان والاشتراطات الصحية.

    وتعد روسيا هي السوق الأول لقطاع السياحة المصري، وأدى توقف رحلات الطيران بين البلدين إلى أزمة عنيفة مر بها قطاع السياحة، تبعتها الأزمة التي تسبب فيها وباء (كوفيد 19). ويتوقع مراقبون أن يشهد قطاع السياحة المصري تعافيا مع عودة الطيران الروسي العارض وتحسن الوضع الوبائي.

    انظر أيضا:

    مصر تترقب عودة أولى الرحلات السياحية الروسية إلى منتجعاتها غدا
    آتور: طلبات الروس للسياحة في مصر لن تعود إلى المستوى المطلوب نهاية عام 2021
    مسؤول بمجموعة فنادق في شرم الشيخ: عودة السياحة الروسية "خطوة رائعة طال انتظارها"... فيديو
    رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للمطارات: مجهود كبير جدا تم لاستقبال السياح الروس
    سياح روس لـ"سبوتنيك": لم نكن نتوقع عودة الطيران المباشر إلى مصر
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر الآن, أخبار روسيا اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook