18:35 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكد البنك المركزي اليمني التابع لحكومة صنعاء (أنصار الله)، اليوم الاثنين، أنه يرفض خطوة نظيره التابع للحكومة الشرعية بشأن اعتزامه الضغط على البنوك لنقل مراكز أعمالها إلى مدينة عدن.

    وأضاف البيان الذي حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه أن هذا يأتي استمرارا لسعي الحكومة (المعترف بها دوليا) للإضرار بالقطاع المصرفي الوطني، والذي يعتبر مسؤولية حمايته من الوظائف الأساسية لأي بنك مركزي في العالم.

    وشدد البنك المركزي في صنعاء على أن حكومة عدن تسعى للإضرار باستقرار أسعار الصرف المتحقق في مناطق حكومة "أنصار الله".

    وأوضح أن التهديدات الأخيرة تجاه البنوك العاملة في البلاد، تأتي كمحاولة لتشتيت الانتباه عن فشل ما يسمى بالبنك المركزي عدن في الوفاء بالحد الأدنى لمهامه، وتسببه في التدهور المستمر في المناطق المحتلة في كافة الجوانب.

    واختتم بأن لديه موقف ثابت بشأن أهمية تحييد النشاط المصرفي والاقتصادي بعيدا عن التجاذبات السياسية، ولذلك لا يمانع في أي من الأوقات قيام البنوك بتزويد مركزي عدن بكافة البيانات والتقارير التي تخص عملاء وعمليات البنوك في فروعها العاملة، بشكل سليم يقلل معاناة المواطنين في تلك المناطق.

    ويشهد الريال اليمني منذ مطلع يوليو/تموز الماضي، تدهورا كبيرا أمام سعر العملات الأجنبية، إذ سجل الدولار الأمريكي الواحد في عدن أكثر من ألف ريال يمني، في حين يبلغ سعره في صنعاء 597 ريالا، ما دفع الحكومة اليمنية إلى طلب تدخل عاجل من السعودية لمنع انهيار العملة.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخباراليمن عبر موقع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    اليمن.. هل تلبي القوى السياسية الجنوبية دعوة الانتقالي إلى الحوار؟
    هل يشكل القرار الأممي 2216 عائقا أمام مبادرات وقف الحرب في اليمن؟
    طلاب اليمن يبدؤون عاما دراسيا جديدا تحت القصف
    القوات الخاصة البريطانية تصل اليمن بعد الهجوم على ناقلة "ميرسر ستريت"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اليمن الأن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook