14:50 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    عثرت بعثة روسية هي الأولى من نوعها للتنقيب عن الآثار في العراق، على كنوز تضم كميات كبيرة من القطع الأثرية تعود للعصر البابلي القديم، في منطقة انطلق منها حرف الكتابة الأول نحو العالم.

    وقدّمت البعثة التي عملت منذ العام الماضي، تقريرا أولياً عن نتائج عمليات التنقيب الّتي نفّذتها في موقع تل الدحيلة في محافظة ذي قار التي تعد من أبرز المدن التاريخية في جنوب العراق.
    وأعلن مدير متحف الناصرية الحضاري في مركز محافظة ذي قار جنوبي العراق، عامر عبد الرزاق، في تصريح خاص لـ"سبوتنيك"، أن بعثة روسية عملت في موقع بابلي، وفق عقد لمدة 5 سنوات قابلة للتمديد.

    وأكّد عبد الرزاق، أن البعثة الروسية عملت في موسم عام 2020 والجاري 2021، وأنجزت مهامها قبل نحو 3 أشهر برئاسة الأستاذ ألكسي، حيث نقبت في موقع أسمه "تل الدحيلة"، يقع في منخفض الصلبيات بقضاء البطحة، تقريبا بحدود 40 كيلومترا غرب محافظة ذي قار جنوبي العراق.

    وأوضح عبد الرزاق بأنّ البعثة الروسية متكاملة تضم أثارييّن روسييّن وأيضا ً أثارييّن من العراق، اشتركوا بتقنيات عالية للتنقيب في هذا الموقع المذكور والذي يعود إلى العصر البابلي القديم.

    وكشف عبد الرزاق، أن "البعثة اكتشاف عدد من القطع الأثرية المهمة ومجموعة من المستوطنات وتم تسليم تقرير نهائي عن هذا الموقع مزود بكافة المكتشفات الأثرية، منوّها إلى أن هذه البعثة هي الأولى من روسيا للتنقيب عن الأثار في محافظة ذي قار وفق عقد لمدة 5 سنوات قابل للتجديد مرة أخرى".

    وألمح مدير متحف الناصرية الحضاري، أن "العراق يشهد قدوم مجموعة من البعثات الروسية للتنقيب عن الأثار في المواقع الأثرية في ذي قار وعدد من المحافظات العراقية الأخرى".

    وحسب التقرير القصير الذي سلّمته البعثة الروسية إلى متحف الناصرية الحضاري الواقع في مركز محافظة ذي قار، فإن "نتائج التنقيب أثمرت بالعثور على 203 كسرة فخارية وكذلك عثرت على دفن بشكل القرفصاء لطفل رضيع".

    وتوجد مواقع أثرية عديدة في محافظة ذي قار انطلق منها حرف الكتابة الأول نحو العالم، وتعدّ موطن الديانات الثلاث المسيحية واليهودية والإسلامية، حيث بيت النّبي إبراهيم أبو الأنبياء الذي ولد عام 2000 سنة قبل الميلاد.

    انظر أيضا:

    مدير موقع التراث العالمي بالسودان يكشف لـ"سبوتنيك" الإجراءات التي تمت لحماية الآثار من خطر الفيضان
    أسواق حمص القديمة تكسر صمت الحرب... صور وفيديو
    العراق ينجح في استرداد أكبر مجموعة أثرية مهربة.. وصف بـ"الحدث الكبير"
    العراق يتفاوض لاستعادة أثار لا تقدر بثمن هربت منه إلى دول عدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook