03:39 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال مصدر في المجلس الانتقالي الجنوبي، إن الحوار الجنوبي - الجنوبي سينطلق في منتصف الشهر الجاري في العاصمة المصرية القاهرة، وهدفه خلق أرضية جنوبية مشتركة، ينطلق منها الجنوبيون نحو المستقبل، بعد ردم الهوة وتجاوز حالة التباين وأسبابها.

    وأضاف المصدر لـ"سبوتنيك"، المجلس الانتقالي يؤمن جدا بفكرة الحوار، وهو جاد في تجاوز الماضي بكل عثراته وفتح صفحة جنوبية جديدة، انطلاقا من إدراكه بأن الجنوب لن يكون إلا بكل ولكل أبنائه.

    وتابع، الحوار سيكون شاملا لكل أبناء الجنوب ولن يستثنى أحدا، وهناك خطة أعدها فريق الحوار وتم إقرارها وستسبقها لقاءات تمهيدية لتسوية الملعب أمام المتحاورين.

    وأكد المصدر: "شعبنا  يعلق آمالا كبيرة على هذا الحوار، والقيادة السياسية للمجلس الانتقالي الجنوبي حريصة على إنجاحه، للوصول إلى مبتغاه وهذه فرصة تاريخية لكل أبناء الجنوب لا ينبغي إضاعتها، ونعتقد أن كل من يهمه مستقبل الجنوب ومصلحة شعبه، سيكون عند مستوى هذه المهمة التاريخية.

    مشيرا إلى أنه، حان الوقت لكي يغادر الجنوبيون مربع التباين غير المبرر والانطلاق نحو المستقبل على قاعدة ثابتة هي "الجنوب أولا وثانيا وثالثا".

    وتقود السعودية، منذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها الجماعة أواخر 2014.

    وبالمقابل تنفذ جماعة "أنصار الله" هجمات بطائرات بدون طيار، وصواريخ باليستية، وقوارب مفخخة؛ تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وداخل أراضي المملكة.

    وقد اجتمعت أطراف النزاع في اليمن في ديسمبر/كانون الأول 2018، لأول مرة منذ عدة سنوات، على طاولة المفاوضات، التي نظمت تحت رعاية الأمم المتحدة في ستوكهولم. وتمكنوا من التوصل إلى عدد من الاتفاقيات المهمة، لا سيما بشأن تبادل الأسرى، ووقف إطلاق النار في مدينة الحديدة الاستراتيجية ووضعها تحت سيطرة الأمم المتحدة.

    انظر أيضا:

    اليمن.. هل تلبي القوى السياسية الجنوبية دعوة الانتقالي إلى الحوار؟
    "الانتقالي الجنوبي" يقرر وقف الاتصالات مع الحكومة اليمنية حول استكمال تنفيذ اتفاق الرياض
    الانتقالي الجنوبي: دون تعديل القرار 2216 لن يقدم أي مبعوث شيئاً لوقف حرب اليمن
    مسؤول بالانتقالي اليمني: لن نقف مكتوفي الأيدي إزاء استمرار حرب التجويع ضد الجنوب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook