23:11 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    هاجم نائب رئيس شرطة دبي ضاحي خلفان، اليوم الجمعة، قانون انتخابات مجلس الشورى في قطر معتبرا أن هناك "خطأ واضحا" فيه.

    وقال خلفان، في عدة تغريدات على حسابه الرسمي بتويتر، إنه "لو حمل المواطن الخليجي 6 جنسيات لدول مجلس التعاون الخليجي يفترض أن يكون مواطنا أصيلا في كل هذه الدول.. أليس كذلك؟".

    وأضاف "فعلا أحزن، المري (قبيلة آل مرة) فقط لأن جده سعودي أصبح غريبا لدى البعض... طيب هناك فعلا غرباء على الجزيرة العربية ويتمتعون بكامل الحقوق... هناك خطأ واضح".

    وتابع "النفاق عيب، والكذب عيب، واعتبار أن جدك في دولة خليجية ولد، حتى لو أعطيتك الجنسية لا يحق لك الانتخاب غلط.. اللي يزعل يزعل واللي يرضا يرضا"، على حد تعبيره.

    ورأى خلفان أن "المواطن الخليجي إذا حصل على جواز دولة خليجية أخرى فهو مواطن 100%"، وقال: "هكذا يكون خليجنا واحد".

    وتساءل قائلا: "يعني آل مرة جدهم سعودي وآل ثاني من وين جدهم.. من قطر؟".

    وأثار قانون نظام انتخاب مجلس الشورى الذي أصدره أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، في 29 يوليو/تموز الماضي، موجة من الجدل حول حقوق التصويت والترشح.

    ويأتي ذلك في ظل إقرار قانون الانتخابات الأول من نوعه في البلاد، والذي تقتصر المشاركة على أبناء من حصلوا على الجنسية القطرية قبل عام 1930، الأمر الذي يقصي عددا من القبائل والعائلات القطرية.

    ومن المقرر أن تجري قطر أول انتخابات لمجلس الشورى، في أكتوبر المقبل، بعد أن أقرت حكومتها مشروع قانون ينظم هذه الانتخابات، في إطار استكمال الدولة للمتطلبات الدستورية.

    إنفوجرافيك... معلومات عن أول انتخابات لمجلس الشورى في قطر
    معلومات عن أول انتخابات لمجلس الشورى في قطر

    انظر أيضا:

    صورة أثارت جدلا... ما حقيقة انتشار الجيش القطري في الشوارع بعد اشتباكات مسلحة؟
    ما بين الاعتقالات والمواجهات أول انتخابات تشريعية في قطر تفجر موجة من التضليل
    أول انتخابات في قطر... كل ما تريد معرفته عن مجلس الشورى القطري القادم
    أمير قطر يصدق على قانون الانتخابات التشريعية لأول مرة في تاريخ البلاد
    قطر... الجيش لم ينتشر والأمير لم يلق خطابا بسبب احتجاجات
    الكلمات الدلالية:
    أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook