02:23 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حذر محرز الغنوشي، المهندس بالمعهد الوطني للرصد الجوي في تونس، من السباحة قبالة 9 شواطئ.

    وصرح الغنوشي، اليوم الأربعاء، بأن الرياح القوية تعد أبرز عنصر جوّي تم تسجيله اليوم، لافتا إلى أن البحر يكون شديد الاضطراب في الشمال وخليج الحمامات وجهة الساحل، حسبما نقلت إذاعة "موزاييك".

    ودعا الغنوشي المصطافين، إلى تجنّب السباحة في شواطئ طبرقة وباجة وتونس الكبرى والمنستير والمهدية وبنزرت والوطن القبلي وسوسة والمهدية، مشيرا إلى إمكانية السباحة في شواطئ مدنين وقابس ومدنين، مع ملازمة الحذر.

    وتصاعدت في الآونة الأخيرة موجات الحرائق في تونس بشكل لافت، بعد أن اجتاحت النيران مساحات واسعة من الغابات والحقول خاصة في منطقة الشمال الغربي، لتتسبب في فقدان العشرات من قاطني الجبال لموارد رزقهم وحتى مساكنهم.

    وشهدت محافظات باجة وجندوبة وسليانة والكاف (الشمال الغربي) والقصرين وسيدي بوزيد (الوسط الغربي) وبنزرت ونابل (الساحل الشمالي) سلسلة من الحرائق قضت على مئات الهكتارات والمواشي والأراضي الزراعية والأشجار المثمرة، أهمها حريق عمدون (محافظة باجة)، الذي أتت فيه الحرائق على أكثر من 820 هكتارا من الأشجار والمساحات الغابية.

    ورغم أن هذه الحرائق أصبحت حدثا موسميا يتكرر في صيف كل عام، بسبب العوامل الطبيعية والارتفاع الكبير لدرجات الحرارة، إلا أن توقيتها المبكر وتصاعد حدتها أجج الشكوك حول إمكانية أن تكون مفتعلة، خاصة بعد صدور نتائج التحقيقات الأولية التي أشارت إلى وجود شبهات حول وجود نوايا إجرامية تقف وراء بعض منها.

    انظر أيضا:

    محلل سياسي تونسي: مرور الوقت يصب في مصلحة النهضة وضد مصلحة الرئيس
    الزراعات المائية في تونس... تقنية جديدة لمقاومة شح المياه
    ليبيا تعلن استئناف حركة الملاحة الجوية وفتح المنافذ البرية مع تونس
    الصحة التونسية تعلن استكمال تلقيح أكثر من مليون و800 ألف شخص
    الرئاسة التونسية: تعديل أوقات حظر التجول لتصبح من منتصف الليل وحتى الخامسة فجرا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook