03:04 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    قال الرئيس التونسي قيس سعيد، إن بعض الأشخاص في تونس يتحدثون عن أن قراراته يتخذها بناء على توازنات وصفها بـ"الوهمية"، مؤكدا أنه لا أحد يتحكم في قراراته وأنه لن يكون رهينة بيد أي شخص.

    جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع الرئيس التونسي، اليوم الخميس، بقصر قرطاج، بمحمد الطرابلسي، وزير الشؤون الاجتماعية، وسهام البوغديري نمصية، المكلفة بتسيير وزارة الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار.

    وأضاف سعيد أن "هناك من يتحدثون عن خارطة الطريق، هذه الخرائط والمفاهيم التي تأتينا من الخارج يرددها البعض دون أن يعرف معناها".

    وتابع "الطريق الوحيدة التي أسلكها هي الطريق التي خطّها الشعب التونسي".

    وأشار إلى أن بعض الأشخاص في تونس يتحدثون عن أن قراراته يتخذها بناء على توازنات وصفها بـ"الوهمية"، مؤكدا أنه لا أحد يتحكم في قراراته التي تكون استجابة للشعب التونسي وأنه لن يكون رهينة بيد أي شخص مهما كان.

    واستنكر الرئيس التونسي الحديث عن الانقلابات، قائلا: "هذا الاجتماع دليل على استمرارية الدولة التونسية... الدولة مستمرة وهناك وطنيون يعملون داخل الإدارة ويعملون باسم الدولة التونسية، هم يريدون تغييب الدولة لتبقى حفنة من الأشخاص تنهب الشعب التونسي ولا مجال لهؤلاء في المستقبل".

    كما أكد أنه سيتم الإعلان عن تشكيلة الحكومة الجديدة في الأيام القليلة القادمة.

    انظر أيضا:

    الرئيس التونسي يعين سامي الهيشري مديرا عاما للأمن الوطني
    حركة النهضة ترفع مجموعة مطالب إلى رئيس تونس
    الرئيس التونسي يوجه رسالة إلى حركة "النهضة": لا عودة إلى الوراء أبدا
    محلل سياسي تونسي: مرور الوقت يصب في مصلحة النهضة وضد مصلحة الرئيس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook