02:36 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    قدمت السلطات المغربية حصيلة تدخل طائرات "كنادير" في إخماد الحرائق، التي اندلعت الأسبوع الماضي في منطقة شفشاون شمالي البلاد، والتي استمرت لخمسة أيام.

    وقال عبد السلام الجوطي ربان ومدرب على طائرة "كنادير" في تصريح لصيحفة "هسبريس" المحلية، إن القوات الملكية الجوية تدخلت للمساهمة في إخماد الحرائق باستخدام أربع طائرات كنادير من نوع "CL415"، مضيفا "أولويتنا كانت تأمين الساكنة وممتلكاتهم، إذ قام الفريق بمجهودات جبارة لمدة خمسة أيام".

    وأضاف "قامت الطائرات الأربع بما مجموعه 310 عملية إسقاط أي ما يعادل 1860 طنا من المياه، إذ تم ملء الطائرات من سد واد المخازن باعتباره النقطة الأقرب إلى مكان الحريق".

    وأشار عبد السلام الجوطي إلى أن الطائرات شاركت في إخماد 15 حريقا في مختلف جهات المملكة بما يفوق 100 طلعة جوية و600 عملية إسقاط"، مؤكدا أن الحرائق أتت على على حوالي 1100 هكتار من الغابات.

    وأكد أنه من الإضافة إلى طائرات كنادير، ساهمت في إخماد الحرائق طائرات من نوع "توربو تراش" تابعة للدرك الملكي وطائراتان عسكريتان وأزيد من 520 عنصرا من الدفاع المدني والقوات المسلحة.

    هذا وعاش سكان منطقة شفشاون ظروفا صعبة بعد انداع الحرائق، التي خلفت خسائر فادحة في الغطاء الغابوي.

    انظر أيضا:

    المغرب يستخدم طائرات مراقبة لرصد حرائق الغابات
    إعلام محلي: حرائق المغرب تزداد مع وجود رياح قوية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook