23:13 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس العراقي برهم صالح، أن حماية الأمن والاستقرار ونزع فتيل الأزمات في المنطقة "مسؤولية تضامنية دولية وإقليمية".

     جاء هذا، اليوم السبت، خلال استقبال الرئيس العراقي لوزير الخارجية الياباني توشيميتسو موتيجي، بحسب بيان للرئاسة العراقية حصلت "سبوتنيك" على نسخة منه.

    وقال صالح، إن هذه المسؤولية تهدف لتخفيف التوترات في المنطقة عبر الحوار الجدي والفاعل الذي يأخذ بعين الاعتبار التحديات الآنية على الساحة الإقليمية والدولية وفي مقدمتها مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف.

    وحث الرئيس العراقي على التعاون في مكافحة الفساد الإداري والمالي، والمجالات الصحية وحماية البيئة ومواجهة أزمة التغير المناخي.

    وخلال اللقاء، بحث صالح مع الوزير الياباني علاقات الصداقة والتعاون المشترك بين البلدين التي تعود إلى عقود مضت، والتأكيد على الإرادة المشتركة نحو تعزيز العلاقات في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والصناعية.

    كما تضمن مناقشة دور الشركات اليابانية في إعمار العراق ونقل الخبرات التكنولوجية إلى العراق، والإشادة بأنواع الدعم الذي قدمته اليابان للشعب العراقي.

    وتناول اللقاء كذلك عدداً من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

    انظر أيضا:

    وزارة الصحة العراقية تحذر من انهيار النظام الصحي في البلاد
    اليابان تعد بتقديم قرض للعراق بنحو 300 مليون دولار خلال زيارة وزير خارجيتها المفاجئة
    هل هناك ما يبرر مخاوف تعرض العراق لسيناريو أفغانستان؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook