19:24 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 09
    تابعنا عبر

    كشف وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، اليوم السبت، السر وراء عدم دعوة سوريا إلى قمة بغداد لدول الجوار، التي عقدت في بلاده اليوم.

    ونقلت وكالة الأنباء العراقية، مساء اليوم السبت، عن فؤاد حسين، ردا على سؤال يتعلق بعدم دعوة سوريا إلى مؤتمر العراق لدول الجوار، بأن قمة بغداد أُريد منها عدم طرح النقاط الخلافية.

    وذكر فؤاد حسين أن اجتماع بغداد سيستمر وسيكون نموذجا للاجتماعات المقبلة، موضحا أن العاصمة بغداد احتضنت، اليوم، اجتماعا مهما، مبينا أنه لم يكن هنالك اجتماع مشابه لاجتماع اليوم منذ زمن بعيد، وبأنه تم طرح مؤتمر بغداد ثان في الأردن العام المقبل.

    وشدد وزير الخارجية العراقي على أن استمرار انعقاد الاجتماع يصب في مصلحة العراق، مشيرا إلى أن بلاده أصبحت محورا أساسيا في المنطقة، ولافتا إلى أن مؤتمر بغداد يختلف عن القمة العربية.

    ووجهت الحكومة العراقية، في وقت سابق، دعوة لكل من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، وأمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الصباح، والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، لحضور قمة دول جوار العراق، التي تستضيفها العاصمة بغداد اليوم السبت 28 أغسطس/ آب.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار سوريا الآن عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    أمير قطر ينشر صورة جماعية من مشاركته في مؤتمر بغداد
    اتفاقيات وتعاون عملاق في اختتام مؤتمر بغداد للشراكة بين دول الجوار
    ما المكاسب التي حققها العراق من "قمة بغداد"؟
    هل تنجح قمة بغداد في إعادة العلاقات المصرية القطرية إلى مسارها الصحيح؟
    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook