23:15 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    اتهم الرئيس التونسي قيس سعيد أطرافا، لم يسمّها بمحاولة جلب مرتزقة من خارج البلاد، معتبرا أن هؤلاء يهدفون لإرباكه حتى يتراجع عن مسار الإصلاح.

    جاء هذا في تصريحات للرئيس التونسي خلال لقائه اليوم الأربعاء، بعلي مرابط الوزير المكلف بتسيير وزارة الصحة في قصر قرطاج.

    وقال الرئيس في اللقاء المصور المنشور على صفحة رئاسة الجمهوري بموقع فيسبوك: "سنبقى على العهد ما دام هناك نفس يتردد وقلب ينبض ولا نخاف في الحق لومة لائم".

    وأضاف الرئيس التونسي: "مهما كان الطرف الذي يناور أو يحاول أن يشتري بالأموال بعض المرتزقة الذين يأتون من الخارج''.

    واتهم قيس سعيد الكثيرين بمحاولة البحث عن مواقع داخل السلطة وعن كراسي الوزراء، معتبرا أن هؤلاء "همهم الوحيد الدولار والأورو وغيرها من العملات الأخرى".

    انظر أيضا:

    حقوقيون يتهمون الدولة التونسية بخرق المعاهدات الدولية على خلفية قضية بوحفص
    الهجرة من ليبيا وتونس عبر المتوسط في ازدياد مستمر
    طائرة مساعدات سعودية تغادر إلى تونس... تحمل 2000 أسطونة أكسجين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook