17:04 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد رئيس لجنة المصالحة في محافظة درعا السورية، حسين الرفاعي، اليوم السبت، أن المسلحين الرافضين لتسوية أوضاعهم، أنكروا طلبهم حافلات لمغادرة المحافظة إلى الأردن أو الشمال السوري الخاضع لسيطرة المعارضة.

    دمشق - سبوتنيك. وقال الرفاعي في تصريح لـ"سبوتنيك": "بالأمس طلب المسلحون 40 حافلة لمغادرة درعا البلد والتوجه إلى الأردن أو الشمال السوري بشكل طوعي ومنذ الصباح الحافلات موجودة ولم يأت أحد".

    وأضاف الرفاعي أن "المسلحين أنكروا أنهم طلبوا الحافلات ويصرون على أنهم لم يقولوا إنهم يريدون المغادرة إلى الأردن أو تركيا بشكل طوعي".

    وتابع قائلا: "إن "الحافلات موجودة على معبر الجمرك ولم يخرج أي أحد منهم بهدف المغادرة إلى الشمال أو الأردن "، مضيفا "الآن تجتمع اللجنة الروسية للمصالحة مع اللجنة المركزية للمسلحين بغياب اللجنة الأمنية والعسكرية السورية".

    وأفاد مصدر أمني لـ"سبوتنيك" أمس، بأن اتفاق التسوية في درعا البلد قد تعطل بعد يومين من تنفيذ عملية التسوية بسبب رفض المسلحين تسليم أسلحتهم المتوسطة والثقيلة.

    وبحسب المصدر فإن "الاتفاق تعطل بسبب تعنت المسلحين في عدم تسليم أسلحتهم المتوسطة والثقيلة كما نص الاتفاق".

    وينص الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين اللجنة الحكومية السورية والمسلحين في درعا على إقامة نقاط مشتركة بين القوات السورية والروسية، مع بدء تنفيذ اتفاق خروج المسلحين غير الراغبين في التسوية لخارج المنطقة.

    انظر أيضا:

    مسلحو "درعا البلد" جنوبي سوريا يطلبون نقلهم إلى تركيا... صور
    مصدر أمني سوري لـ"سبوتنيك": اتفاق التسوية في درعا يتعطل بسبب رفض المسلحين تسليم أسلحتهم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook