20:18 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    توفي المناضل الجزائري ياسف سعدي، اليوم السبت، عن عمر ناهز 93 عاما، وهو أحد أشهر أبطال النضال من أجل استقلال الجزائر وقائد "معركة الجزائر".

    ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن وزير المجاهدين وذوي الحقوق في الجزائر، العيد ربيقة، بيانا وصف فيه سعدي بـ"القائد الهمام الذي تحدّى المستعمر بجحافل جيوشه ونازلهم بإرادة لا تلين بصبر وشجاعة وثبات إلى أن تحقّق الاستقلال"، وأضاف أن المناضل الراحل "ظل على العهد في مرحلة بناء الدولة الوطنية شهما ومخلصا لقيم وطنه منافحا عن أمانة الشهداء ومدافعا عن المبادئ الوطنية المقدسة".

    وأضافت الوكالة أن جثمان ياسف سعدي سيوارى الثرى، اليوم السبت، في مقبرة القطار بالعاصمة، بعد صلاة العصر.

    يشار إلى أن معركة الجزائر، التي خاضها سعدي، مثلت إحدى المحطات الرئيسية في حرب الاستقلال (1954-1962)، ووقعت المعركة عام 1957، عندما حاول الجيش الفرنسي استعادة السيطرة على مدينة الجزائر القديمة من المقاتلين الجزائريين. وكان اعتقال ياسف سعدي في 14 أكتوبر/تشرين الأول 1957 بمثابة نهاية هذه المعركة.

    وكان سعدي "قائد المنطقة المستقلة بالجزائر" العاصمة خلال تلك المرحلة من الحرب التي تكثّفت فيها تحركات جبهة التحرير الوطني وعمليات القمع الفرنسية، حسبما ذكرت شبكة "فرانس 24".

    يذكر أن الفقيد كان قد عمل خبازا ثم تدرج إلى أن صار القائد العسكري للقوات الجزائرية في العاصمة، وتم تجسيد شخصيته في عام 1966 في فيلم "معركة الجزائر" للمخرج والصحفي الإيطالي جيلو بونتيكورفو، وهو فيلم من إنتاج سعدي، وقد تم منعه لفترة طويلة في فرنسا ولم يُعرض في قاعات السينما إلا اعتبارا من عام 2004.

    انظر أيضا:

    الجزائر تعلن احتجاز 30 متهما بالتورط في إضرام حرائق الغابات
    الجزائر... توقيف 30 مشتبها بهم في الحرائق الأخيرة
    رمطان لعمامرة يكشف موقف الجزائر من التطورات في ليبيا وتونس وفلسطين
    رئيس حزب جزائري حول الانتخابات المغربية: لعنة فلسطين تصيب العثماني
    مشروع طاقة بين الجزائر ونيجيريا وتأثيره على المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook