02:12 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    وزعت البعثة الإنسانية الروسية إلى سوريا، مساعدات إنسانية لجميع سكان قرية حيان الواقعة في ضواحي حلب، والقرى المجاورة.

    معظم السكان كانوا من النساء والأطفال الذين اصطفوا بهدف الحصول على المساعدات.

    وقالت خديجة كسفو، إحدى نساء القرية لصحيفة "tvzvezda" الروسية: "شكراً لروسيا، شكراً لكل من يهتم لأمرنا. نحن ممتنون جدا. أعيش وحيدة. ليس لدي عائلة ولا أحد يساعدني".

    استولت العصابات الإرهابية على القرية في عام 2015. يتذكر السكان المحليون هذه الأوقات باعتبارها واحدة من أصعب الأوقات في الحرب السورية.

    وقال رئيس البلدية محمد عبده خبيش: "إنه لأمر فظيع أن نتذكر ما حدث هنا، شمال حلب. دمر المسلحون كل شيء حتى يهرب الناس من هذه الأماكن. كان الأمر صعبًا بالنسبة لنا وكان هناك الكثير من المعاناة. وقد دمرت جميع المنازل تقريبا".

    الآن عادت 350 عائلة بالفعل إلى القرية. يتم توفير السكن من قبل السلطات المحلية. كما تمت استعادة الكهرباء والمياه، مما سيسمح للناس بالانخراط في الزراعة وحل مشكلة الغذاء جزئيًا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook