12:58 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال عبد الناصر فروانة، رئيس وحدة الدراسات والتوثيق في هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، إن الجهود السياسية والقانونية الحثيثة التي بذلت في الأيام الماضية، نجحت في الحصول على إذن بزيارة الأسرى الفلسطينيين المعاد اعتقالهم.

    وأكد فروانة في تصريحات لـ "سبوتنيك"، أنه من المقرر أن يزور وفد مؤلف من ثلاثة محامين، الأسرى الأربعة في سجن الجلمة، للاطمئنان عليهم وعلى أوضاعهم.

    وأوضح أن المحامين سوف يقيمون الأوضاع الصحية للأسرى وما حدث لهم من تعذيب على يد الجيش الإسرائيلي، وسيتخذون الإجراءات القانونية اللازمة حيال الأسرى الفلسطينيين وطرق التعامل معهم في السجون الإسرائيلية.

    وتداول مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي أنباء عن تردي الحالة الصحية للأسير الفلسطيني زكريا الزبيدي، الذي اعتقلته القوات الإسرائيلية بعد فراره من سجن جلبوع، الاثنين الماضي.

    وقالت صفحة وكالة سما الإخبارية، غير الموثقة، أن "هناك استنفارا كبيرا من قبل الأهالي عقب انتشار أنباء عن تدهور الحالة الصحة للأسير الفلسطيني زكريا زبيدي".

    ونشرت صفحة أخرى، غير موثقة، تحمل اسم "على" تدوينة قالت فيها إن "نبأ دخول زكريا الزبيدي إلى العناية المكثفة صدر عن أخيه جبريل، نقلا عن محامي الزبيدي".

    ونشرت الصفحة صورة لتدوينة تحمل اسم "جبريل الزبيدي"، يتحدث فيها عما يتعرض لها شقيقه.

    وقال صاحب الصفحة التي تحمل اسم "علي" إن مكبرات الصوت في المساجد في جنين، تدعو للنفير العام دعما للأسير زكريا الزبيدي.

    وفي السادس من الشهر الجاري تمكن 6 أسرى فلسطينيين من الفرار من سجن جلبوع شديد الحراسة شمالي إسرائيل، عبر فتحة في دورة مياه بإحدى الزنازين متصلة بنفق ينتهي خارج أسوار السجن، إلا أن الأمن الإسرائيلي تمكن من اعتقال 4 منهم لاحقا.

    والجمعة الماضي، شهدت مدينة الناصرة العربية داخل الخط الأخضر اعتقال الأسيرين محمود العارضة ويعقوب قادري، فيما أعلنت الشرطة الإسرائيلية صباح السبت الماضي، اعتقال زكريا الزبيدي ومحمد العارضة في أم الغنم (شمال).

    وتكثف قوات الأمن الإسرائيلية جهودها لإلقاء القبض على الأسيرين المتبقين مناضل نفيعات وأيهم كمامجي، وتقول إن أحدهما موجود في الضفة الغربية بينما الآخر داخل الأراضي الإسرائيلية.

    انظر أيضا:

    إعلام: السجانون الإسرائيليون ساهموا في تهريب الأسرى الفلسطينيين الستة
    لماذا أخفقت فصائل المقاومة في مساعدة الأسرى الستة الهاربين؟
    يوسف زيدان يعتذر بعد تشكيكه في هروب الأسرى الفلسطينيين من سجن جلبوع
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook