10:04 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت حكومة الوحدة الوطنية الليبية، اليوم الخميس، عن إعادة فتح أجواء ليبيا مع العالم مجددًا بعد إغلاقها لمدة 10 سنوات بسبب الصراعات المسلحة، مؤكدةً تدشين أولى رحلاتها للخطوط الجوية بين ليبيا ومالطا أحد بلدان الاتحاد الأوروبي.

    بنغازي– سبوتنيك. وقال الناطق الرسمي باسم رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، محمد حمودة، إن "تتويجاً لجهود حكومة الوحدة الوطنية لإعادة فتح أجواء ليبيا مع العالم، وعقب توقيع اتفاقيات تعاون بين وزارتي المواصلات الليبية والمالطية خلال زيارة رئيس الحكومة الأسبوع الماضي، ستدشن الخطوط الجوية أولى رحلاتها الرابطة بين مطاري معيتيقة وفاليتا يوم الاثنين القادم، الموافق 20 سبتمبر 2021".

    وأضاف حمودة، أن "هذا (الأمر) سيقلل المعاناة التي كان يتكبدها المواطنون الليبيون من أعباء السفر نحو أوروبا وغيرها من دول العالم للعلاج أو الدراسة أو العمل"، مضيفاً: "ستستمر جهود حكومة الوحدة الوطنية مع باقي الدول الصديقة لفتح مجالها الجوي لخطوط نقل جوية أخرى خدمة للمواطن الليبي".

    هذا وأعلنت شركة الخطوط التونسية السريعة، في وقت سابق، استئناف رحلاتها الجوية مع ليبيا ابتداء من الـ6 من شهر يونيو/حزيران الفائت.

    وأشارت الشركة في بيان إلى أن الاستئناف سيكون بمعدل 3 رحلات في الأسبوع بين مطار صفاقس ومطار معيتيقة الدولي في العاصمة الليبية طرابلس.

    وأضاف البيان أن الرحلات ستكون أيام الأحد والثلاثاء والخميس، مشيرًا إلى أن إعادة برمجة هذا الخط تأتي استجابة للطلب المكثف على مستوى جهة صفاقس والجنوب التونسي من قبل رجال الأعمال.

    في غضون ذلك، تستأنف رحلات الخطوط التونسية السريعة من تونس العاصمة إلى صفاقس بداية من يوم 6 يونيو بمعدل 3 رحلات أسبوعيا (أيام الثلاثاء، الخميس والأحد) وذلك ضمن الاستراتيجية الوطنية لإعادة تنشيط المطارات الوطنية.

    ويضاف هذا الخط إلى الشبكة الدولية التي تضم عدة مدن مجاورة مثل مالطا وباليرمو ونابولي، وقريبا وجهات أخرى.

    انظر أيضا:

    المسماري: مطار معيتيقة أصبح قاعدة عسكرية تركية وسنستخدم أكبر قوة نارية متوفرة
    مدير مطار معيتيقة يكشف حقيقة حظر تونس دخول الليبيين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook