15:41 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتقد أحمد حمة رشيد عضو اللجنة المالية النيابية في البرلمان العراقي، اليوم الاثنين، إصرار الحكومة على إدراج قضية الاقتراض في موازنة عام 2022، على الرغم من ارتفاع أسعار النفط عالميا.

    ونقل موقع "السومرية نيوز" عن رشيد أن الارتفاع الحالي في أسعار النفط العالمية يغطي بالضرورة كافة العجز الموجود في الموازنة الاتحادية.

    واعتبر رشيد أن الحديث عن اعتزام الحكومة إدراج الاقتراض في موازنة العام المقبل، يكشف عن عدم جديتها في الكثير من الملفات ومنها ملف القروض.

    ورأى البرلماني العراقي أن حكومة بلاده ترغب في الذهاب إلى القروض خوفا من تذبذب الأسعار العالمية للنفط.

    واعتبر أن الحكومة ليس لديها رؤية واضحة تتعلق بالاقتصاد العراقي وأسعار النفط للأشهر المقبلة، حتى هذه اللحظة.

    يمكنك متابعة المزيد من أخبار العراق اليوم على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    هل تنسحب أمريكا فعليا من العراق.. أم ستبقى بغطاء جديد؟
    قرار جديد من الأردن بشأن دخول وخروج الطلاب العراقيين
    القوات العراقية تلقي القبض على ممول لأفراد وعائلات "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العراق اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook