13:40 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    التقى وزير ⁧‫الخارجية المصري سامح شكري‬⁩ بنظيره التونسي عثمان الجرندي، على هامش الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك من 20 إلى 27 سبتمبر/أيلول الجاري.

    وحسب وكالة الأنباء التونسية، تناول اللقاء بحث العلاقات التونسية المصرية والتأكيد على التزام القيادتين في البلدين بالارتقاء بهما بما يخدم مصلحة شعبيهما.

    وناقش الوزيران أيضا أهم القضايا والتحديات المطروحة في المنطقة العربية والأفريقية ومن ضمنها ملف سد النهضة الإثيوبي، وذلك بصفتها العضو العربي في مجلس الأمن خلال الفترة 2020-2021.

    وخلال الاجتماع شرح وزير الخارجية التونسي لنظيره المصري، جهود تونس التي أدت إلى اعتماد بيان رئاسي بالإجماع في مجلس الأمن حول سد النهضة.

    وأكد الجرندي أن جهود بلاده نجحت في خلق ديناميكية جديدة لدفع مسار المفاوضات التي يرعاها الاتحاد الأفريقي، بما يؤدي إلى اتفاق متوازن يحفظ مصالح وحقوق كل البلدان المعنية.

    كما نقل عثمان الجرندي لنظيره المصري امتنان تونس لوقوف مصر بجانبها خلال الموجة الأخيرة من جائحة كورونا من خلال ما قدمته من مساعدات وتجهيزات طبية.

    وفي السياق، قالت الخارجية المصرية في بيان بأن اللقاء جاء في إطار التنسيق المستمر بين البلدين للتصدي للتحديات المشتركة، وتعزيز آليات العمل العربي، فضلا عن مناقشة سبل الارتقاء بالعلاقات الثنائية المتميزة بينهما.

    **يمكنك متابعة المزيد من أخبار تونس عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    مصر: ندعم كافة الإجراءات التي اتخذها الرئيس التونسي قيس سعيد
    مصر ترسل 3 طائرات عسكرية محملة بمساعدات طبية إلى تونس
    وزير الخارجية المصري: نثق في حكمة القيادة السياسية التونسية وقدرتها على إدارة المشهد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار مصر الآن, أخبار تونس اليوم, أخبار سد النهضة الإثيوبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook