03:33 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، اليوم السبت، القوى السياسية إلى مصالحة وطنية والاصطفاف في مواجهة جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، واستعادة المناطق من قبضتها، مؤكداً أن اليمن يمر بـ "تحديات عاصفة ومؤامرات".

    القاهرة - سبوتنيك. وقال هادي في خطاب بمناسبة العيد الوطني الـ 59 لثورة الـ 26 من سبتمبر، نشرته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تبثُ من الرياض: "إننا اليوم في أشد حاجتنا إلى رص صفوفنا وتوحيد جبهاتنا والتآزر من أجل استعادة دولتنا وهويتنا والوفاء لتضحيات السابقين واللاحقين في مسيرة النضال الوطني".

    وأضاف: "كل صوت ضد هذه الجماعة [في اشارة إلى جماعة الحوثيين] هو صوتنا، وكل يد تمتد لمقاومة الميليشيات الحوثية هي يدنا، وكل بندقية تدافع عن الوطن ضد عبث هذه الميليشيات هي بندقيتنا، وإن المخاطر يجب أن توحدنا جميعاً تحت راية الوطن".

    وتابع: "إن الخبث الذي أظهرته هذه الميليشيات الايرانية [يقصد جماعة الحوثيين] الحاقدة، يجب أن يكون حادينا نحو التوحد والتلاحم ونسيان الخلافات ونسيان الماضي والتوجه نحو الخطر الذي يريد ان يجتث الحاضر ويزور التاريخ ويدمر المستقبل، ويجب ان نتوحد لإجبارهم على الاستماع لدعوات السلام والانخراط ضمن نسيج المجتمع وهويته وثقافته ودولته".

    وأردف: "أيدينا مفتوحة للجميع لا نستثني أحداً ولا نغادر كياناً، فإن الوطن أغلى والخطر أشد ولا يفلح قوم جعلوا الضغائن الصغيرة تقودهم لتسليم رقابهم لعدو الوطن وعدو الأمة اليمنية".

    ودعا الرئيس اليمني، المجتمع الدولي والإقليمي إلى

    "دعم ومساندة الحكومة اليمنية سياسياً واقتصادياً لتتمكن من أداء مهامها حتى تخفف عن كاهل المواطن اليمني الأعباء الكبيرة التي بات يتحملها نتيجة عبث هذه المليشيا"، على حد تعبيره.

    وجدد "التأكيد على استكمال المعركة الوطنية [يقصد استعادة المناطق من جماعة الحوثيين] ورص الصفوف وحشد كافة الإمكانات لأجلها".

    وأكد على "سرعة استكمال تنفيذ كافة بنود اتفاق الرياض [الموقع بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019] والتي تضمن توجيه الجهود نحو مقاومة الحوثيين وقيام الحكومة بواجباتها تجاه الشعب وتوفير الخدمات للناس وتخفيف تبعات التراجع الاقتصادي".

    وقال إن "اتفاق الرياض شكل خارطة طريق لتوحيد الصف ويجب أن يكون اليوم قبل الغد باعتباره مؤشرا مهما يجمعنا جميعا على صعيد واحد لمواجهة الخطر الذي يحدق بالجميع".

    وشكر الرئيس اليمني "تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية وعلى رأسها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان على ما قدموه من دعم وإسناد للشعب اليمني في معركته الفاصلة".

    >>يمكنك متابعة المزيد من  مع سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    الرئيس اليمني: نؤيد الجهود الإقليمية والدولية للتوصل إلى سلام شامل وفق المرجعيات
    مسؤول بالانتقالي الجنوبي يكشف موقف المجلس من دعوة رئيس الحكومة اليمنية للعودة إلى اتفاق الرياض
    رئيس الحكومة اليمنية يؤكد دعمها جهود المبعوث الأممي ومساعي إحلال السلام في البلاد
    نائب الرئيس اليمني: الإعدامات الجماعية التي ينفذها الحوثي تضع مسؤولية على المجتمع الدولي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook