05:23 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشفت مصادر حكومية سودانية، اليوم الأحد، عن تعليق جميع الاجتماعات بين "المكون العسكري في مجلس السيادة والمكون المدني"، في ظل توتر بين القيادات المدنية والعسكرية التي تقود الفترة الانتقالية.

    وقال مصدر حكومي سوداني، في تصريحات مع "وكالة لأناضول" التركية: ‎"هناك أنباء عن سحب حراسات (أمنية وعسكرية) وزراء الحكومة الانتقالية في ظل الأجواء المشحونة".

    وكان نائب رئيس مجلس السيادة في السودان محمد حمدان دقلو (حميدتي)، قال إن "انشغال السياسيين بالصراع على المناصب كان سببا في محاولات الانقلابات العديدة خلال الفترة الانتقالية"، فيما أكد رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان أن "السياسيين والأحزاب في البلاد منشغلة بالمناصب الوزارية ولا يتم الحديث عن الانتخابات".

    من جانبها، اعتبرت قوى "الحرية والتغيير" السودانية، الانتقادات التي وجهها رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، ونائبه محمد حمدان دقلو، إلى القوى السياسية، تشكل تهديدا لمسار الانتقال الديمقراطي في البلاد. وطالبت "بضرورة الإسراع بإصلاح الأجهزة العسكرية والأمنية وتنقية صفوفها من الفلول، وتنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان لا سيما تنفيذ بند الترتيبات الأمنية".

    وأعلنت الحكومة السودانية، الثلاثاء الماضي، السيطرة على محاولة انقلابية فاشلة، قام بها عدد من ضباط الجيش، فيما أكدت المؤسسة العسكرية السودانية القبض على 40 ضابطا لمشاركتهم في الانقلاب، وأن الأوضاع تحت السيطرة. وأعلن أيضا الجيش السوداني أن "القوات المسلحة أحبطت المحاولة الانقلابية والأوضاع تحت السيطرة تماما".

    **يمكنك متابعة المزيد من أخبار السودان اليوم عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    السودان يتسلم 50 ألف طن قمح من المنحة الأمريكية
    إثيوبيا: لن نوقع على اتفاق مع مصر والسودان بشأن سد النهضة إلا في حالة واحدة
    خبير عسكري: محاولة الانقلاب في السودان ناتجة عن التسيب الأمني والفوضى
    قبائل شرقي السودان تغلق خط إمداد العاصمة الخرطوم بالوقود
    السودان: مخزون المنتجات البترولية يكفي 10 أيام فقط والوضع "خطير"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار السودان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook