02:00 GMT26 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 71
    تابعنا عبر

    شهدت الساعات القليلة الماضية وصول تعزيزات عسكرية ضخمة للجيش السوري إلى مناطق التماس مع المجموعات الإرهابية والمسلحة في ريف إدلب الجنوبي.

    وأكد مصدر ميداني مسؤول لـ"سبوتنيك" أن "الجيش العربي السوري أرسل تعزيزات عسكرية ضخمة ونوعية إلى جبهات ريف إدلب الجنوبي، شملت دبابات ومدرعات وآليات عسكرية وجنود".

    وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الأمم المتحدة، نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية 22 سبتمبر 2021
    © Sputnik . Press service of the Ministry of Foreign Affairs of the Russian Federation
    ووفقا للمصدر: "شملت التعزيزات عربات عسكرية ومعدات لوجستية وفرق اقتحام تابعة للجيش السوري".

    وتابع المصدر: "هذه التعزيزات تأتي ضمن خطة الجيش السوري لرفع كامل الجاهزية على محاور الاشتباك مع المجموعات المسلحة في جبل الزاوية وسهل الغاب وريف اللاذقية الشمالي الشرقي".

    وحول أرجحية تنفيذ عمل عسكري قريب للجيش السوري على جبهة إدلب، أوضح المصدر أن "كافة المعطيات السياسية، كما الميدانية على الأرض، تشير إلى عدم قدرة تركيا على ضبط المجموعات المسلحة التي تحاول، وبشكل يومي، تنفيذ هجمات منسقة ضد مواقع الجيش العربي السوري والقرى والبلدات الآمنة على طول خطوط التماس، وهذا يتناقض بشكل كلي مع الاتفاقات الصارمة التي عقدها الجانب الروسي في وقت سابق مع الأتراك الذين أخلوا بتعهداتهم في هذا الشأن".

    وأضاف المصدر: "في ظل الوضع الراهن اليوم، بات الجيش السوري معنيا بشكل واضح بحماية سكان القرى والبلدات التي تتعرض لهجمات يومية في ريف حماة الشمالي الغربي، عبر إبعاد خطر المجموعات المسلحة عن مدى تلك المنطقة، وهذا الأمر لن يتم إلا من خلال عمل عسكري واسع النطاق سوف تتضح ملامحه خلال أيام قليلة".

    وفي وقت سابق من اليوم الاثنين، أعرب وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، عن قلقه من أن التهديد الإرهابي مستمر في إدلب ويتزايد في بعض المناطق الأخرى.

    وأكد لافروف أن الجماعات الإرهابية تواصل مهاجمة مواقع الجيش السوري من منطقة خفض التصعيد في إدلب، بالإضافة إلى محاولاتهم التصرف ضد القوات الروسية هناك".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook