16:08 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 101
    تابعنا عبر

    أصدر الجيش اللبناني، اليوم الثلاثاء، بيانا كشف فيه عن أمر خطير للشعب الذي يعاني أزمات عديدة منذ انفجار مرفأ بيروت.

    وأعلن الجيش في بيانه أنه ضبط نحو 28 طنا من مادة نيترات الأمونيوم القابلة للانفجار داخل محطة محروقات في بلدة عرسال شرقي البلاد، مشيرا إلى فتح تحقيق مع عدد من الموقوفين.

    تعتبر نيترات الأمونيوم مركبا شديد الانفجار يستخدم في تصنيع القنابل والمتفجرات التي تستخدم في المناجم لسهولة اشتعاله لوجود الأكسجين الوفير في الجزيئات.

    قد يعجبك: قبل بيروت... 8 كوارث فجعت البشرية بسبب نيترات الأمونيوم

    ونيترات الأمونيوم هي المادة التي تسببت في الانفجار الهائل الذي وقع في مرفأ بيروت في الرابع من أغسطس من العام المضي، والذي أدى إلى مقتل 214 شخصا، وإصابة 6500 بجروح، وتشريد 300 ألف نسمة لفترة مؤقته، وتضرر 73000 شقة سكنية.

    ونفذ أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت بعد ظهر يوم الاثنين 4 أكتوبر/ تشرين الأول، وقفتهم الشهرية  أمام الباب رقم 3 لمرفأ بيروت، تحت عنوان "حقيقة، عدالة، محاسبة".
    وتزامنت الوقفة مع قرار صدر صباح الاثنين عن محكمة الاستئناف في بيروت برد الطلب المقدم من ثلاثة نواب شغلو مناصب وزارية سابقا، "نهاد المشنوق، علي حسن خليل، خليل زعيتر"، لكف يد قاضي التحقيق في قضية انفجار المرفأ طارق البيطار.

    يمكنكم متابعة المزيد من أخبار لبنان عبر سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    محكمة الاستئناف ترفض طلبات كف يد القاضي طارق البيطار في قضية انفجار مرفأ بيروت
    هل تنجح الولايات المتحدة بتدويل التحقيق في انفجار مرفأ بيروت؟
    أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت: أول انتصار حقيقي لنا اليوم.. صور‎‎
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook