06:00 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أظهرت وثائق سرية بريطانية أن السوفيت هم الذين نصحوا الرئيس المصري الراحل أنور السادات باختيارالسادس من أكتوبر/تشرين الأول عام 1973 لعبور قناة السويس وبدء الهجوم على الجيش الإسرائيلي الذي كان يحتل سيناء.

    ويعتبر اختيار هذا اليوم الموافق للسبت، المعروف عند اليهود بالعبرية بـ "يوم كيبور"، أي الغفران، ووافق وقتها العاشر من شهر رمضان، أحد عناصر المفاجأة التي أربكت إسرائيل في الأيام الأولى للحرب.

    وتبين الوثائق، حسبما ذكرت شبكة "بي بي سي نيوز عربية"، أيضا، أن حجم الدعم السوفيتي لمصر وسوريا "قبل الحرب وخلالها" كان أكبر بكثير مما يُعتقد.

    بعد شهور قليلة من انتهاء الحرب، أجرى حلف الناتو دراسة لها بهدف استخلاص الدروس تحسبا لاندلاع صراع عسكري مع دول حلف وارسو في ذلك الوقت، بقيادة الاتحاد السوفيتي، على المسرح الأوروبي.

    وكلفت قيادة الناتو لمنطقة وسط أوروبا، التي كانت تحت رئاسة بريطانيا ومقرها ألمانيا، وإدارة الاستخبارات في المنطقة نفسها بإجراء الدراسة.

    انظر أيضا:

    الرئاسة التونسية: الجيش المصري حقق "معجزة عسكرية" في حرب أكتوبر
    بمناسبة ذكرى حرب تشرين... الأسير صدقي المقت يوجه رسالة
    قناة عبرية تكشف تفاصيل جديدة بشأن حرب أكتوبر 1973.. كيف اتخذت إسرائيل قرار الحرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook