07:36 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    الانتخابات البرلمانية العراقية (22)
    0 22
    تابعنا عبر

    تسبب إعلان النتائج الأولية في الانتخابات العراقية، بردود فعل غريبة لدى بعض المرشحين الخاسرين تنوعت بين الغاضبة والطريفة.

    بدت الخسارة في سباق الانتخابات العراقية مؤلمة لمرشح من قضاء الصويرة التابع لمحافظة واسط، إذ أقدم على إزالة محولة كهرباء كان قد تبرع بها قبيل الانتخابات لكسب أصوات سكان المنطقة. 

    فيما كانت ردة فعل المرشح المستقل "طارق خورشيد"، طريفة، وبعد سماعه إعلان نتائج الانتخابات وتيقنه بالخسارة، قام برفع صوره الدعائية واستخدامها لشواء السمك في أحدى مناطق أربيل.

    أما المرشح حيدر جبار الدليمي فكان الأشد غضبا، إذ اتهم مفوضية الانتخابات بسرقة أصواته، داعيا المقربين منه إلى التجمع بأسلحتهم.

    وفي رفض لتقبل الخسارة أقدم مؤيدو المرشح عن ائتلاف النصر، رياض عباس التميمي، والذي خسر في تحقيق الفوز بالانتخابات البرلمانية، على قطع طريق بغداد – كركوك في أطراف قضاء الخالص 15 كم شمال شرق بعقوبة، احتجاجاً على النتائج التي أعلنتها المفوضية العليا للانتخابات.

    وقال موقع "الشفافية نيوز"، إن مؤيدي المرشح عن ائتلاف النصر، رياض عباس التميمي، والذي خسر في تحقيق الفوز بالانتخابات البرلمانية، قاموا بقطع طريق بغداد – كركوك في اطراف قضاء الخالص 15 كم شمال شرق بعقوبة، احتجاجاً على النتائج التي اعلنتها المفوضية العليا للانتخابات.

    وطالب المتظاهرون بإعادة عد وفرز الاصوات، واصفين عملية العد والفرز بـ"غير الدقيقة والبعيدة عن الأرقام المسجلة لدى مراقبي الانتخابات التابعين للنائب الخاسر".

    يذكر أن أغلب مقاطع الفيديو والصور المتعلقة هذا الحدث يتم تناقلها عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، ولم يتسنَّ لـ "سبوتنيك" التأكد من صحة هذه المشاهد.

    وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات العراقية، قد فتحت اليوم الثلاثاء، باب تقديم الطعون على نتائج الانتخابات، محددة مدة 10 أيام للبت في تلك الطعون.

    يشار إلى أن الانتخابات العراقية التي انطلقت للتصويت العام، يوم الأحد الماضي، شارك فيها حسبما أعلنت المفوضية، ما يزيد على 3 آلاف مرشح موزعين على 83 دائرة انتخابية، تنافسوا للفوز بـ 329 مقعدا في البرلمان العراقي.

    وأجريت الانتخابات في 8273 مركز اقتراع على مستوى البلاد، وشارك فيها 1249 مراقبا دوليا و147152 مراقبا محليا، وفق ما أفادت به المتحدثة باسم المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، جمانة الغلاي.

    الموضوع:
    الانتخابات البرلمانية العراقية (22)

    انظر أيضا:

    العراق... استمرار إغلاق المنطقة الخضراء رغم إعلان نتائج الانتخابات
    مفوضية الانتخابات العراقية تحدد 4 جهات لاستقبال الطعون
    تحالف الفتح العراقي: نرفض النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية
    أصغر مرشحة للانتخابات في تاريخ العراق تعلن سرقة فوزها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook