8 أبريل 2014, 14:36
تحميل مواد صوتية

لا بد أن مجرد الحوار مع فنانة كبيرة بمكانة أميمة خليل أثرت أحاسيسنا بعمق وجماليات ما قدمت من جديد ومبدع عبر تجربتها الفنية المتميزة وسط محيط من الفن الهابط المكرر، يحرض على الكشف والاكتشاف. الكشف عن العالم الداخلي المتحرك دائما بالمضيء من أحاسيس ومضامين مبدعة، واكتشاف رؤاها في تعاطيها مع الفن وعلاقته بالإنسان العربي ومحيطه وسط ثورات اختلف على تسمياتها وانكسارات اتفق أنها عناوين لمراحل طارئة في تاريخنا. في هذا الحوار تقول أميمة خليل ما تقول العصفورة التي طلت من الشباك للعاشق والسجين و اليائس والثائر، تقول لنا جميعا ً أننا ما نزال أحياء

  •  
    والمشاركة في
 
البريد الإلكتروني