3 فبراير 2015, 18:48

محتجون يتظاهرون أمام مقر الرئاسة الأوكرانية

محتجون يتظاهرون أمام مقر الرئاسة الأوكرانية

استطاع أفراد الحرس الوطني الأوكراني مساء الثلاثاء 3 فبراير/شباط منع متظاهرين من اقتحام مقر رئاسة البلاد في العاصمة كييف.

وأفاد مراسل وكالة "تاس" بأن الاشتباكات بين المحتجين وعناصر الحرس ما زالت مستمرة، فيما يطالب المتظاهرون بالسماح لهم بدخول صالة المؤتمرات لبث مطالبهم على الهواء مباشرة.

وفي وقت سابق من الثلاثاء نجح المحتجون في اقتحام الصف الأول من أفراد الحرس الوطني، ما دفع السلطات إلى إرسال تعزيزات أمنية إلى مبنى الرئاسة.

هذا ويطالب المتظاهرون بإعلان الأحكام العرفية في أوكرانيا، واستقالة عدد من قادة البلاد المسؤولين عن الأمور الأمنية والعسكرية، بدءا من وزير الدفاع ستيبان بولتوراك وانتهاء بالنائب العام فيتالي ياريوما.

ومن مطالب المحتجين أيضا سحب إحدى كتائب الجيش الأوكراني من منطقة مدينة ديبالتسيفو (في مقاطعة دونيتسك جنوب شرق البلاد)، حيث وجد أفرادها أنفسهم محاصرين من قبل قوات الدفاع الشعبي التابعة لجمهورية دونيتسك الشعبية (المعلنة من جانب واحد).

وقالت ممثلات عن منظمة "أمهات الجنود" الأوكرانية إن الاتصال الهاتفي مع أبنائهن من عناصر هذه الكتيبة غير متوفر منذ عدة أيام.

  •  
    والمشاركة في
 
البريد الإلكتروني