17:37 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    ثقافة
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    مقبرة الملك توت عنخ آمون، هي الصورة الأجمل للحضارة الفرعونية، في ذهنية العالم كله، فهي المقبرة الوحيدة التي اكتشفت كاملة، ومازال يحيطها الكثير من الغموض، لما تحويه بين جدارنها من خبايا وأسرار، التي يأمل كل علماء المصريات في اكتشافها.

    مقبرة توت عنخ أمون
    © Sputnik . Zeinab El Amir
    مقبرة توت عنخ أمون

    في عام 2015، عالم المصريات البريطاني نيكولاس ريفز، أعلن عن نظرية "غرفة الدفن السرية بمقبرة توت عنخ آمون"، تحتوي على رفات الملكة نفرتيتي، وأكد أن الخدوش والعلامات الموجودة على الجدران الشمالية والغربية مماثلة لتلك التي عثر عليها "هوارد كارتر" على مدخل مقبرة الملك توت، ما يوحي بأن ثمة غرفا مغلقة داخل المقبرة الفرعونية ربما لم تكتشف بعد.

    مقبرة توت عنخ أمون
    © Sputnik . Darin Ahmatova
    مقبرة توت عنخ أمون

    وقد صرح وزير الآثار المصري السابق ممدوح الدماطي، أن هناك احتمالًا بنسبة 90% بأن تكون هناك غرفتان مخفيتان في قبر توت عنخ آمون، ثم صرح في العام 2016 أن هذا الاكتشاف "قد يكون اكتشاف القرن".

    وقال رئيس قطاع الآثار المصرية دكتور محمود عفيفي، تقدمت بعثة إيطالية، تضم فريقا من جامعة البوليتكنيك في تورينو، بطلب لمسح موقع الدفن والمنطقة المحيطة به، ضمن عملية مسح لوادي الملوك بالكامل، ويشاركها فريق عمل مصري.

    مقبرة توت عنخ أمون
    © Sputnik . Darin Ahmatova
    مقبرة توت عنخ أمون

    وعن النتائج المتوقعة للبحث، قال عفيفي "لا يصح أن أقول بتوقعات، فهذا ما سيقوله العمل الذي ستؤديه البعثة، فالعلم مبني على التجربة، ولا نستطيع تحديد شيء بدون أن تكون هناك نتائج، فلا أستطيع التحدث عن تفاصيل لم يتم اكتشافها بعد".

    وأكد عفيفي أن ما يتم حاليا هي عمليات مسح عادية، فالفريق المصري الإيطالي لم يتحدد عمله بعد، ولن يتم ذلك قبل الحصول على الموافقات الأمنية.

     وقال عفيفي إن "نيكولاس ديفز، مقتنع فعلا بوجود غرفة خلفية، وقام بعمل تجربة، ونظم مؤتمراً جمع فيها علماء الآثار، في متحف الحضارة، وانتهى إلى ان الموضوع يحتاج للمزيد من الدراسات من أجل التأكد، والبعثة الإيطالية والفريق المصري أحد نتائج ذلك المؤتمر".

    توت عنخ آمون
    © AP Photo / Hassan Ammar
    توت عنخ آمون

    وتابع عفيفي "حينما نتحدث عن توت عنخ آمون، يجب التأكد بنسبة مليون في المائة قبل التصريح بأي معلومة".

    من المقرر أن يستخدم فريق البحث الإيطالي ثلاثة أنظمة رادار بترددات من 200 ميجاهرتز إلى 2 جيغاهرتز لمسح المنطقة بعمق يصل إلى 10 أمتار، أملا في الكشف عن الغرفة السرية التي يفترض وجودها داخل مقبرة توت عنخ آمون، أو أية كنوز محتملة في الداخل، وهو ثالث فريق بحث يأتي مصر خلال العامين الماضيين، لكشف الغرفة المفقودة، التي يبلغ عمرها 3300 عام".

    مقبرة توت عنخ أمون
    © Sputnik . Zeinab El Amir
    مقبرة توت عنخ أمون

    انظر أيضا:

    "اكتشاف القرن": ما سر الغرفة المفقودة في مقبرة الملك توت عنخ آمون؟
    كشف سر خنجر توت عنخ آمون
    انتظار نتائج للمسح الراداري تكشف ما يختبئ وراء مقبرة توت عنخ آمون
    مصر.. إغلاق مقبرة توت عنخ آمون للصيانة
    اكتشاف سر جسم توت عنخ آمون الغريب
    القصة الحقيقية وراء سقوط قناع الملك توت عنخ آمون
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الثقافة, توت عنخ أمون, أخبار مصر, أخبار السياحة, وزارة السياحة المصرية, العالم العربي, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook