21:18 GMT25 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    ثقافة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أظهرت الإحصائيات الرسمية في ألمانيا أن هناك أكثر من ثلاثة ملايين موسيقي في ألمانيا يعملون في إطار فرق منظمة، مثل الكورال أو مجموعة عازفين أو الأوركسترا.

    وأعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن الألمانية أمس الثلاثاء في أول إحصائية يُعدها من هذا النوع أن 38 فردًا من بين كل ألف فرد في ألمانيا يمارس الموسيقى كمهنة احترافية أو داخل فرق منظمة كهاو.

    ويستند المكتب في بياناته إلى إحصائية مصغرة لعام 2015 وبيانات اتحادات الموسيقيين. وتم تجميع هذه البيانات لأول مرة لإعداد هذه الإحصائية.

    ويعتزم المكتب إجراء المزيد من الإحصائيات لتشمل فئات ثقافية أخرى في المجتمع خلال الأعوام المقبلة.

    وذكر المكتب في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أنه يخطط لإجراء إحصائيات تشمل العاملين في قطاع المتاحف والمكتبات والأرشيف.

    وبحسب مكتب الإحصاء الاتحادي الألماني فإن عدد سكان ألمانيا يبلغ نحو 80.8 مليون نسمة وذلك حتى نهاية عام 2013، وفاق عدد الوفيات عدد المواليد بما بين 200 ألف و220 ألفا لكن الهجرة سدت هذه الفجوة وتجاوزتها. وقدر عدد المواليد بنحو 675 إلى 695 ألفا.

    ونتيجة للأزمة المالية في منطقة اليورو توافد عشرات الشبان من جنوب أوروبا على ألمانيا بحثا عن وظائف، لكن خبراء يحذرون من تراجع عدد سكان ألمانيا على المدى المتوسط إلى الطويل بسبب انخفاض معدل المواليد ويقولون إن عدد السكان قد يصل إلى 70 مليون نسمة فقط بحلول عام 2060.    

    انظر أيضا:

    تبرع بكليته ورفض العقوبات على روسيا...من هو رئيس ألمانيا الجديد
    ألمانيا تشهد احتجاجات بشأن ترحيل اللاجئين
    الكلمات الدلالية:
    ألمانيا, موسيقيين, فرقة موسيقية, عازف, فرق موسيقية, أخبار ألمانيا, موسيقى
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook