03:21 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    القاهرة

    رئيس الجانب المصري في مجلس الأعمال الروسي المصري: يجب العمل من أجل تحقيق المصالح المتبادلة بين الجانبين

    © flickr.com/ Gary Denham
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 62 0 0

    أكد رئيس الجانب المصري في مجلس الأعمال الروسي المصري أحمد الوكيل، أن التعاون المصري الروسي "لن يكون استنساخاً للتعاون الذي شهدته حقبة الستينات من القرن الماضي، لافتاً إلى أن كلا البلدين قد تغير، وينبغي العمل من أجل تحقيق المصالح المتبادلة.

    وقال الوكيل، في تصريح لـ "سبوتنيك"، "إننا لن نعبد الأوثان، ولا نسعى لإعادة تجارب ماضية، فكل مرحلة لها أولوياتها؛ ومثلاً المشروعات التي أقيمت في مصر بالتعاون مع روسيا من قبل مثل مجمع الألومنيوم، ومجمع الحديد والصلب وغيرهما ينبغي النظر في التكنولوجيات التي تعتمد عليها، وما إذا كانت مواكبة للعصر ويمكن تطويرها أم لا".
    وأضاف أن المهم هو تحقيق فوائد وأرباح متبادلة للبلدين، وليس إعادة إنتاج تجارب الماضي خاصة أن مصر وروسيا قد تغيرتا "فمصر لم تعد مصر الستينات، وروسيا لم تعد الاتحاد السوفيتي".
    كما أكد الوكيل، أن مجلس الأعمال المصري الروسي أمامه هدف تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين، وعلى وجه الخصوص زيادة الاستثمارات المتبادلة، وزيادة التبادل التجاري، وكذلك الاستفادة من الميزات النسبية لدى كل بلد، لافتاً إلى أن "المجلس يضم شباباً واعدين يتمتعون بطاقة كبيرة".
    واستطرد قائلاً: "سنعمل على التعاون في مجالات شتى مثل الطاقة المتجددة والطاقة التقليدية والنووية، والصناعة التحويلية والزراعة والبتروكيماويات، وسنعمل على إنشاء المنطقة الصناعية الحرة الروسية في مصر"، وهناك مساحة كبيرة لوجود السلع المصرية في السوق الروسية.
    هذا وشهدت الشهور الماضية توقيع عدد كبير من الاتفاقيات المصرية — الروسية في مجالات الطاقة والتسليح وتبادل السلع التجارية.

    انظر أيضا:

    مصر تستورد 35 شحنة غاز طبيعي روسي لمدة 5 سنوات
    قادة وكبار ممثلي أكثر من 90 دولة يشاركون في مؤتمر "مسقبل مصر" الاقتصادي في شرم الشيخ
    "مستقبل مصر"... يتحدى الإرهاب والتطرف والحضور الدولي المميز يبرهن على مكانة مصر
    الكلمات الدلالية:
    مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik