16:04 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    الحكومة الروسية في اجتماعها

    هبوط الناتج المحلي الإجمالي في روسيا 2.2% في الربع الأول من 2015

    © Sputnik. Ekaterina Shtukina
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 67603

    أعلن أليكسي أوليوكايف، وزير التنمية الاقتصادية الروسي، أن حجم الناتج المحلي الإجمالي في روسيا تقلص بنسبة 2.2 بالمائة في الربع الأول من العام الحالي.

    وتابع الوزير، قائلا في تقرير قدمه في اجتماع للحكومة الروسية، اليوم الخميس، إن ظاهرة الركود في الاقتصاد الروسي ستستمر خلال الربعين الثاني والثالث من العام الجاري، قبل أن تبدأ مسيرة الانتعاش في الأشهر الأخيرة من هذه السنة. إلا أن عودة الاقتصاد إلى مستواه المسجل عام 2015 لن تتم إلا بحلول عام 2017.  

    ولدى تطرقه إلى حالة الصناعة الروسية، قال أوليوكايف إن السنة الحالية ستشهد انخفاضا في حجم الإنتاج الصناعي في البلاد بنسبة 1.3%، لتعود الصناعة إلى النمو من جديد فيما بعد بمعدلات تصل إلى 1.5% عام 2016، و2.1% عام 2018. 

    وقال في هذا الصدد إن خبراء وزارته يتنبأون بأن تتقلص حركة الاستثمارات في الاقتصاد الروسي بنسبة 10.6% هذا العام، لتعود إلى الارتفاع عام 2016 بمعدل 3%، حتى يبلغ نموها 3.4% عام 2018.  

    وذكر أوليوكايف في هذا الصدد أن تدفق رؤوس الأموال من روسيا سيتباطأ من 115 مليار دولار عام 2015، إلى 60 مليار دولار عام 2016، و50 مليار دولار عام 2017، و40 مليار دولار عام 2018. وسيتم توجيه هذه المبالغ أساسا لسداد ديون روسيا الخارجية بقطاعيها الحكومي والخاص.    

    وفيما يتعلق بالتضخم في البلاد، ذكر وزير التنمية الاقتصادية أن معدلاته ستنخفض من 12% هذا العام إلى 7% عام 2016، و6% عام 2017، و5% عام 2018.

    وأخيرا تنبأ أوليوكايف بأن تبدأ مداخيل سكان روسيا بالنمو من جديد بعد انخفاضها في العام الحالي، لتبلغ معدلاته 1.1% عام 2016،  و3% عام 2017، وأكثر من 3% عام 2018.

    انظر أيضا:

    وكالة بلومبرغ ترد على أوباما، الاقتصاد الروسي ليس في حالة يرثى لها
    إلفيرا نابيولينا: معاناة الاقتصاد الروسي ستتلاشى في الربع الأول من العام القادم 2016
    انخفاض حجم احتياطات روسيا النقدية الدولية إلى 355 مليار دولار
    ارتفاع حجم احتياطات روسيا النقدية الدولية إلى 360 مليار دولار
    الكلمات الدلالية:
    الاقتصاد, أليكسي أوليوكايف, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik