Widgets Magazine
23:37 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    اقتصاد

    باسف"... عملاق الكيمياويات في العالم تنوي استئناف أعمالها في إيران"

    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    صرح رئيس مجلس إدارة شركة "باسف" الألمانية المتخصصة في إنتاج الكيماويات، كورت بوك، الجمعة، بأن الشركة تنوي استئناف أعمالها في إيران، ويأتي ذلك بعد أيام من زيارة لوفد اقتصادي ألماني رسمي كبير، ترأسه وزير الاقتصاد الألماني سيجمار غابرييل لبحث تعزيز علاقات البلدين في أعقاب توقيع طهران للاتفاق النووي مع الدول الكبرى الست.

    ونقلت وكالة "بلومبرغ" عن بوك قوله، اليوم، إن "التكنولوجيات وجودة الأعمال الألمانية تحظى بتقييم عال، لذلك نرى فرصاً جيدة لاستئناف تحقيق مشاريع".

    وأشار بوك، إلى إن إيران تأتي في المرتبة الثانية عالميا من حيث احتياطات الغاز الطبيعي، وفي المرتبة الرابعة من حيث حجم احتياطات النفط، وتشهد تطوراً في مجال صناعة البتروكيماويات.

    تستعد إيران في الوقت الراهن، لاستئناف نشاطها العالمي في المجال الاقتصادي وفي مجالات أخرى مختلفة، بعد جمود استمر لسنوات بسبب خلافها مع الأمريكيين والأوروبيين بشأن برنامجها النووي، ما ترتب عليه فرض عقوبات أوروبية وأمريكية وأممية، على طهران.

    من المقرر رفع العقوبات على إيران بعد توصل إيران و"السداسية الدولية" [الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا] إلى اتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني في 14 يوليو/ تموز الجاري.

    تحتل شركة "باسف" الألمانية، صدارة الشركات العالمية المتخصصة في صناعة البتروكيماويات، بمبيعات بلغت في عام 2013 أكثر من 95 مليار دولار، فيما حلت كثاني أكبر شركة كيمياويات في العالم تحقيقا للأرباح في عام 2012 بعد "سابك" السعودية، بأرباح بلغت 6.4 مليار دولار.

    كان وزير الاقتصاد الألماني، سيجمار غابريال، قام بزيارة إلى طهران، قبل خمسة أيام، على رأس وفد كبير ضم ممثلي الشركات والمجموعات الصناعية الألمانية الكبرى، ليصبح أول مسؤول غربي بارز يزور الجمهورية الإسلامية في أعقاب توقيع الاتفاق النووي.

    سجل حجم التبادل التجاري بين البلدين سجل تراجعا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة جراء العقوبات ليصل إلى 2.4 مليار دولار في العام الماضي 2014 مقابل 8 مليارات دولار في عام 2003/2004، ويعرب مسؤولون ألمان عن أملهم في الوصول بحجم التبادلات التجارية بين البلدين إلى 10 مليارات دولار في غضون عامين أو ثلاثة أعوام.

    انظر أيضا:

    وفد ألماني يضم 100 مسؤول وخبير وممثل لشركات كبرى يصل طهران اليوم
    الكلمات الدلالية:
    إيران, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik