06:08 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    ارتفعت احتياطيات النقد الأجنبي لدى البنك المركزي المصري إلى أعلى مستوياتها منذ 7 شهور، لتبلغ 17 مليار دولار نهاية أبريل/نيسان الماضي، ارتفاعا من 16.6 مليار دولار في الشهر السابق.

    وأكد محافظ البنك المركزي، طارق عامر، أن مصر لم تتلق أي ودائع من الخارج منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مضيفا أن سياسات البنك المركزي وحزم الإجراءات، التي اتخذها ساعدت في الحفاظ على معدلات الاحتياطي النقدي، وزيادته بشكل متواصل للشهر السابع على التوالي ليتجاوز 17 مليار دولار.

    وعلى مدار الشهور الماضية، اتخذ البنك المركزي العديد من الإجراءات المتعلقة بالسياسة النقدية منها رفع سقف الإيداع والسحب بالدولار وتفعيل آلية "إنتر بنك" بين البنوك وشركات الصرافة، فضلا عن خفض قيمة الجنيه بنحو 14%.

    انظر أيضا:

    تحديات الأمن عائق أمام الاقتصاد المصري
    السياسة لم تغب عن مؤتمر دعم الاقتصاد المصري في شرم الشيخ
    الكلمات الدلالية:
    أخبار البنك المركزي, أخبار الاقتصاد, أخبار مصر, البنك المركزي المصري, طارق عامر, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook