15:10 16 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    البترول وأسعار النفط

    وزير سابق: الاتفاق بين أكبر دولتين مصدرتين للنفط يمثل الكثير اقتصاديا

    © AP Photo/ Hasan Jamali
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 02

    قال وزير البترول المصري الأسبق المهندس أسامة كمال، إن حالة أسعار النفط العالمية أصبحت غير مقبولة، وأن اللاعبين الكبار عادوا مرة أخرى لضبط أسعار السوق، خاصة بعد خروج اللاعبين الصغار، وبصفة خاصة اللاعبين غير الشرعيين الذين يبيعون النفط المسروق من العراق وليبيا، ما يعطي طمأنينة للسوق، متوقعا أن يصل سعر البرميل إلى 60 دولارا.

    قال وزير البترول المصري الأسبق المهندس أسامة كمال، في حديث لـ"سبوتنيك" معلقا على أول اتفاق للحد من إنتاج النفط، في أعقاب توصل منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والدول المنتجة للنفط خارجها لأول اتفاق لها منذ عام 2001 لخفض الإنتاج بهدف رفع الأسعار.

    وأضاف كمال أنه لا تنمية بلا طاقة، خاصة في البلدان المصدرة للنفط التي تعتمد على تصدير النفط بشكل كبير. مؤكدا أنه لو زادت الأسعار سيؤدي إلى ركود اقتصادي في العالم بشكل عام.

    وأكد أن روسيا أرادت أن تلعب دورا رائدا عالميا، بحيث لا يترك الاقتصاد إلى لاعب واحد في العالم. مشيرا أن انخفاض أسعار السوق العالمي كان من أحد أسبابه هو انتشار الخام الصخري، وهي بضاعة أمريكية وعملت على تدهور أسعار البترول بشكل عام.

    واعتقد كمال أن الاتفاق بين روسيا والسعودية وهما أكبر دولتين تصدران النفط في العالم، إذ يمثل إنتاجهما متحدين أكثر من 25% مما يعني الكثير اقتصاديا، بغض النظر عن المواقف السياسية للدولتين.

    انظر أيضا:

    "FT" ترى في صفقة إنتاج النفط تحالفا بين روسيا و السعودية
    مصدر: صفقة خصخصة "روسنفط" لا علاقة لها باتفاق تخفيض إنتاج النفط
    نوفاك: قيادة كل من روسيا والسعودية لعبت الدور الأساسي في اتفاق تخفيض إنتاج النفط
    فنزويلا تأمل بأن يكون سعر برميل النفط معقولا
    نوفاك: الاتفاق على تخفيض إنتاج النفط سوف يحد من اضطرابات السوق ويسرع استقراره
    الكلمات الدلالية:
    أسعار النفط, السعودية, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik