19:12 16 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    ناقلة نفط

    وفد مصري يزور العراق لتعويض النفط السعودي

    © Sputnik.
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    الملف النفطي لعام 2017 (242)
    0 55530

    أعلنت وزارة البترول المصرية أن وفدا نفطيا سيزور العراق، في فبراير/شباط، للتوافق على المسودة النهائية لاتفاق استيراد النفط الخام.

    وقال حمدي عبدالعزيز المتحدث باسم وزارة البترول المصرية في تصريح لـ"سبوتنيك"، إن "الزيارة ضمن إجراءات عدة، فوفد يسافر وآخر يأتي، حتى يتم الإجراء النهائي، الذي تم الاتفاق عليه في القاهرة، وقت زيارة وزير النفط العراقي للقاهرة، على هامش مؤتمر الأوابك، في ديسمبر/كانون الأول الماضي".

    وأكد عبدالعزيز أن الوفد سيزور العراق للاتفاق على إمداد مصر بالنفط الخام والاتفاق على المسودة النهائية للعقود.

    ومن المتوقع الانتهاء من الاتفاق خلال الشهرين المقبلين، وتسعى مصر لاستيراد مليون برميل شهريًا من النفط الخام العراقي.

    كان وزير البترول والثروة المعدنية المصري، طارق الملا، اتفق في أكتوبر/تشرين الأول الماضي مع المسئولين العراقيين على استيراد نفط البصرة الخام لتكريره في مصر، حيث أكد وقتها أن القاهرة تمتلك قدرات تكرير فائضة يمكن استغلالها في تكرير "خام البصرة" لسد احتياجات العراق من المشتقات النفطية، إضافة إلى الخام الذي ترغب مصر في شرائه وتحقيق التكامل بين البلدين بتشغيل المعامل المصرية وتوفير الطلب العراقي من المشتقات بدلًا من استيرادها من السوق العالمية.

    الجدير بالذكر أن "آرامكو" السعودية توقفت عن إمداد مصر بالمواد البترولية منذ أكتوبر الماضي، رغم وجود اتفاق قيمته 23 مليار دولار يلزم الشركة السعودية بتوريد 700 ألف طن شهريًّا لمصر لمدة خمس سنوات.

    الموضوع:
    الملف النفطي لعام 2017 (242)

    انظر أيضا:

    مصدر بـ"البترول" المصرية: نفط العراق يغنينا عن "أرامكو" السعودية
    مصر تتوجه لسوق النفط الدولية لاستبدال واردات "أرامكو" السعودية
    مصر: "أرامكو" تخلّفت عن إرسال شحنة الوقود للشهر الثاني على التوالي
    "البترول المصرية" تعلن وصول شحنات وقود بديلة عن وقود "أرامكو" السعودية
    بعد وقف "أرامكو" السعودية إمدادات النفط.. مصر تبحث عن بديل
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اقتصاد, أخبار العالم, أخبار العالم العربي, وزارة البترول المصرية, العالم العربي, العالم, العراق, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik