01:39 21 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    نفط

    ارتفاع أسعار النفط على خلفية الضربة الأميركية على سوريا له طابع مؤقت

    © AP Photo/
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    الملف النفطي لعام 2017 (1) (242)
    0 10201

    اعتبر محلل مجموعة "آتون" للاستثمارات، ألكسندر كورنيلوف، اليوم الجمعة، أن ارتفاع أسعار النفط بعد هجوم صاروخي أمريكي على قاعدة جوية في سوريا هو "وقائي"، ومن المرجح أن يكون مؤقتا.

    موسكو-سبوتنيك. وذكر كورنيلوف في تعليق له لـ"سبوتنيك"، اليوم، أن جميع النزاعات العسكرية تؤدي إلى ارتفاع الأسعار، بما في ذلك أسعار النفط.

    وقال الخبير: "هذا هو النمو الوقائي، الذهب يرتفع في السعر، أما بالنسبة للنفط، فهناك قلق من أن تصاعد الصراع سيؤدي إلى اضطرابات في إمدادات النفط، وبالتالي، ينعكس ذلك على السعر".

    وأضاف كورنيلوف، " في حال لم يؤد هذا التصعيد إلى أي عواقب وخيمة، أي المزيد من القتال في سوريا، هذا قد يكون له تأثير مؤقت".

    هذا وارتفعت أسعار العقود الآجلة لمزيج يرنت بحر الشمال لحزيران/يونيو بنسبة 1.09 بالمئة، بحلول الساعة 9:25 بتوقيت موسكو(غرنيتش 6:25) — إلى 55.49 دولارا للبرميل، والعقود الآجلة لأيار/مايو للنفط الخام غرب تكساس الوسيط — بنسبة 1.24 بالمئة — إلى 52.35 دولار للبرميل.

    وكانت الولايات المتحدة قد وجهت، فجر اليوم الجمعة، ضربة صاروخية إلى مطار الشعيرات العسكري للجيش السوري في محافظة حمص السورية. وأعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن القوات السورية استخدمت هذا المطار "لشن هجوم بالسلاح الكيميائي" في محافظة إدلب قبل أيام، حسب قوله. كما ادعى البنتاغون وجود أسلحة كيميائية في هذا المطار.

    وذكرت وزارة الدفاع الأميركية أن 59 صاروخا من طراز "توماهوك" المجنحة أطلقت في اتجاه الهدف- مطار الشعيرات من على متن السفن الأميركية الحربية في البحر المتوسط.

    وعلى هذه الخلفية ارتفعت، اليوم الجمعة، أسعار النفط الخام برنت إلى مستوى 59 دولارا للبرميل وذلك للمرة الأولى منذ 7 آذار/مارس.

    الموضوع:
    الملف النفطي لعام 2017 (1) (242)

    انظر أيضا:

    قفزة متوقعة بصادرات نفط البرازيل هذا العام تضعف أثر خفض أوبك
    الكويت تغلق نهائيا أول مصفاة نفط أنشئت في البلاد
    "روس نفط" تتوقع إتمام صفقة "حقل ظهر" في مصر قريبا
    الكلمات الدلالية:
    الضربة الأمريكية, اخبار روسيا, نفط, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik