01:58 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تصاعدت موجة بيع السندات اللبنانية في الأسواق، اليوم الأربعاء، وازدادت معدلات الدين في البلاد من جراء اشتداد الأزمة السياسية في لبنان.

    وهبطت سندات الدولار التي تستحق في يونيو/ حزيران 2020، بواقع 2.6 سنت إلى 95.3 سنت للدولار، وهو أدنى مستوى منذ إصدار تلك السندات في يونيو/ حزيران 2013، وفق بيانات "رويترز".

    كما هبطت السندات المستحقة في أبريل/ نيسان، إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق، حيث انخفضت 2.4 سنت إلى 94.9 سنت للدولار.

    ودخل لبنان أزمة سياسية بسبب الصراع في المنطقة بين السعودية وإيران، وذلك بعد استقالة رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري من منصب رئيس الوزراء يوم السبت، ملقيا باللوم على طهران وحزب الله في خطاب الاستقالة.

    واتهمت السعودية، يوم الاثنين، لبنان بإعلان الحرب عليها بسبب "حزب الله".

    وحذرت وكالة "موديز للتصنيفات الائتمانية"، يوم الثلاثاء، من أن عودة الفراغ السياسي في لبنان ستؤثر سلبا على التصنيف الائتماني للبلاد.

    انظر أيضا:

    السيسي: لا علاقة لنا بمصير حزب الله وندعم استقرار لبنان
    الخارجية الأمريكية: ندعم حكومة لبنان لكن "حزب الله" منظمة إرهابية
    موسكو تبدي قلقها إزاء تطورات الوضع في لبنان بعد استقالة الحريري
    السعودية: لبنان أعلن الحرب على المملكة
    برلماني: لقاء بري والسيسي تأكيد على دعم مصر لاستقرار لبنان
    حاكم مصرف لبنان: الوضع النقدي مستقر بعد استقالة الحريري
    السبهان: لبنان بعد الاستقالة لن يكون أبدا كما قبلها
    سندات لبنان تتراجع وتكلفة التأمين على الديون تقفز بعد استقالة الحريري
    الكلمات الدلالية:
    اقتصاد, بيروت, إيران, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook