12:52 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    هبط سوق المالي في دبي، اليوم الأحد، وسط أداء ضعيف لأسواق المنطقة، ودعمت المؤسسات الاستثمارية المحلية قطر وارتفعت البورصة المصرية بعد خفض أسعار الفائدة نهاية الأسبوع الماضي.

    تأثرت بورصة دبي، بعد تأثرها بهبوط أسعار العقارات في الأشهر الأخيرة، كما تأثرت السيولة سلبا جراء نتائج أعمال الربع الأخير من العام الماضي التي أعلنت خلال الأسبوعين الأخيرين وجاءت معظمها متواضعة، بحسب ما نشرته صحيفة "أرقام".

    وهبط المؤشر 1.2 بالمئة في تداولات هزيلة ليصل إلى أدنى مستوياته منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 مع نزول سهم إعمار العقارية القيادي 2.6 بالمئة وشعاع كابيتال 7.2 بالمئة.

    وشهد المؤشر العام لسوق أبوظبي، ارتفاعا بنسبة 0.1 بالمئة، في الوقت الذي قفز فيه سهم شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) 4.7 بالمئة، حيث سجل أداء قويا منذ إعلان الشركة قبل أسبوع تحولها لتحقيق أرباح سنوية.

    وعلى جانب آخر تراجع المؤشر السعودي بنسبة 0.03 بالمئة، متأثرا بعوامل منها ضعف أداء أسهم قطاع التأمين، بعدما سجلت بعض شركات التأمين انخفاضا في أرباح الربع الأخير من العام الماضي.

    وزاد مؤشر السوق القطرية 0.6 بالمئة، حيث أظهرت بيانات البورصة أن المستثمرين من المؤسسات القطرية اشتروا أسهما أكثر، مما باعوا بنسبة ثلاثة إلى واحد تقريبا، مما عوض تعاملات المستثمرين الأجانب التي فاقت مبيعاتهم المشتريات.

    وفي مصر ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.5 بالمئة، بعدما أعلن البنك المركزي خفض أسعار الفائدة نقطة مئوية بما تجاوز متوسط التوقعات.

    انظر أيضا:

    الأسهم تقفز...إطلاق سراح الوليد ينعش بورصة المملكة
    بورصة وول ستريت تغلق منخفضة بسبب خسائر الأسهم الصناعية
    بالفيديو...لحظة انهيار طابق بمبنى بورصة إندونيسيا
    بورصة وول ستريت تسجل مستويات قياسية جديدة
    انهيار طابق في مقر بورصة جاكرتا (صور وفيديو)
    الكلمات الدلالية:
    أسعار العقارات, المؤشر, البنك المركزي, سعر الفائدة, أسهم, اقتصاد, أخبار, قطر, مصر, أبوظبي, الإمارات, دبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook