03:37 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    يحتمل أن يوقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، على مرسوم بشأن فرض تعريفات جمركية على واردات الصلب والألمنيوم والتي وصفها لاحقا بأنها ستكون حافزا للتفاوض مجددا بشأن اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا).

    واشنطن — سبوتنيك. ووفقا لصحيفة "واشنطن بوست"، قد يؤجل هذا القرار بالنسبة لكندا والمكسيك لمدة 30 يوما.

    وفي وقت سابق، أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز على إمكانية وضع استثناءات لكندا والمكسيك، فضلا عن ذلك تحدث كل من هذين البلدين بحدة ضد هذه الرسوم ولم يستبعدا اتخاذ تدابير مضادة.

    وتتفاوض الولايات المتحدة وكندا والمكسيك بشأن استكمال اتفاق منطقة التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا)، وهدد ترامب مرارا بالانسحاب من الاتفاق.

    ويريد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، فرض ضرائب على واردات السيارات الأوروبية إلى الولايات المتحدة، كرد على ما وصفه بالرسوم الضخمة التي تفرضها أوروبا على شركات بلاده العاملة هناك.

    وعبر رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، في بيان عن أسفه الشديد لهذه الخطوة، والتي وصفها بأنها تمثل تدخلا سافرا لحماية الصناعة المحلية الأمريكية، مشيرا إلى أنها لا تستند إلى أي مبرر يخص الأمن القومي، ومؤكدا أن المنظمة سترد في خلال أيام قلائل بـ "مقترح وقائي يتماشى مع قوانين منظمة التجارة العالمية.

    يشار إلى أن وزارة التجارة الأمريكية أنهت في كانون الثاني/ يناير الماضي مراجعة لقوانين التجارة الأمريكية وخلصت إلى أن واردات الصلب والألومنيوم تهدد الأمن القومي الأمريكي، وأوصت بفرض قيود على تلك الواردات.

    انظر أيضا:

    قرار ترامب ينذر باندلاع حرب تجارية عالمية
    ترامب واثق من الفوز في الحرب التجارية والاتحاد الأوروبي يستعد لتدابير انتقامية
    ترامب يهدد أوروبا بحرب ضرائب على واردات السيارات
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, اتفاقية نافتا التجارية, معادن, الألومنيوم, الحديد, فرض ضرائب, البيت الأبيض, المكسيك, كندا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook