04:07 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت أرقام الموازنة الاتحادية للعراق، وجود عجز مالي في عام 2018، بلغ 12 ترليون دينار عراقي، ومن المقرر تغطيته من الإيرادات والقروض الدولية.

    وبحسب ما جاء في الفصل الثاني، في المادة الثانية من الموازنة، التي حصلت "سبوتنيك" على نسخة منها، والتي صوت مجلس النواب العراقي عليها السبت الماضي، 3 مارس/ آذار، فإن إجمالي العجز المخطط للموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية 2018 بلغ (12.514.516.3498) ألف دينار عراقي.

    ويغطى هذا العجز من الوفرة المتحققة، ثم الاقتراض الداخلي والخارجي باستثناء القروض الممولة من جهات أجنبية للمشاريع المدرجة ضمن جدول الفجوة الوارد بتمويل العجز، ومن مبالغ النقد المدورة في حساب وزارة المالية الاتحادية من زيادة أسعار بيع النفط الخام المصدر أو زيادة صادرات النفط الخام، بحسب التفاصيل المبينة أدناه:

    إجمالي الإيرادات (91.643.667.236)، الإيرادات النفطية (77.160.392.640)، الإيرادات غير النفطية (14.483.274.596)، إجمالي النفقات (104.158,183.734)، والنفقات الجارية (79.508.071.596)، إجمالي النفقات الاستثمارية (24.650.112.138)، الإنفاق الاستثماري من الخزينة (19.133.793.788)، الإنفاق الاستثماري عن طريق القروض الأجنبية (5.516.318.350)، إجمالي العجز المخطط (12,514,516,498).

    وكما حدد في المادة الثانية، "ثانيا" أن تمويل الفجوة المالية (العجز) من أرصدة حسابات الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة لدى المصارف الحكومية والبالغة (250,000,000)، وأيضا  من كل من:

    الرصيد المدور في حساب وزارة المالية     742,835,421

    قرض البنك الدولي وبنوك وشركات عالمية أخرى  1,300,200,000

    قرض صندوق النقد الدولي لدعم الموازنة    1,891,200,000

    قرض الوكالة اليابانية للتعاون الدولي JICA لدعم الموازنة  236,400,000

    قروض الصندوق السعودي للتنمية   35,460,000

    سندات خارجية        1,182,000,000

    حوالات عن طريق المصارف        1,133,696,725

    قرض (JBIC)         94,560,000

    قرض البنك الدولي / مشاريع 296,918,400

    القرض الأمريكي لغرض التسليح     834,964,800

    القرض البريطاني (قرض الصادرات)       1,016,520,000

    قروض بضمانة مؤسسات ضمان الصادرات الدولية        1,071,364,800

    القرض الألماني (KFW)     179,664,000

    القرض السويدي      141,840,000

    القرض الايطالي      92,905,200

    قروض الوكالة اليابانية JICA / مشاريع      692103552

    القرض الألماني "مشاريع شركة سيمنس"    283,680,000

    قروض مشاريع الصيانة لوزارة الكهرباء من مؤسسة ضمان الصادرات GE      413,700,000      

    الصندوق الكويتي للتنمية      94,560,000

    قروض من OPIC الأمريكية أو مؤسسات ضمان الصادرات العالمية      236,400,000

    الصندوق الدولي للتنمية الزراعية     5,673,600

    الوكالة الفرنسية للتنمية        87,870,000

    الجدير بالذكر، أن مجلس النواب العراقي، صوت بعد تأجيل متكرر إثر الخلافات، على الموازنة الاتحادية، السبت الماضي، بالرغم من عدم إرضاء كل الكتل السياسية ومنها المنضوية في التحالف الكردستاني الذي قاطع نوابه الجلسة ردا على تخفيض حصة الإقليم من 17% إلى 12%.

    ومن جهته، قال نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية، عن تحالف القوى، محمد العبد ربه، لوكالة "سبوتنيك": "نحن لسنا راضين 100%، عن الموازنة الاتحادية، لكن أقل تقدير إذا قلنا بنسبة 50% استطعنا أن نمرر بعض الفقرات التي كنا نطالب بها، لكن كإرضاء تام غير موجود لدى تحالف القوى ولا كل الكتل الأخرى".

    وأضاف العبد ربه، لكن أيضا نحن لا نريد أن نعطل عمل الحكومة، لأنه هناك الكثير من الأمور تنتظر إقرار الموازنة لذلك ذهبنا إلى الإقرار، على أمل أن يكون هناك فائض من الموازنة من السنوات السابقة نتيجة ارتفاع أسعار النفط.

    انظر أيضا:

    العراق يعتزم فتح مطارات إقليم كردستان قبل أعياد النيروز
    سفير العراق لدى موسكو: السلاح الروسي كان أحد أسباب انتصارنا على "داعش"
    ملك السعودية يهدي العراق ملعبا لكرة القدم
    مسلحون يهاجمون سيارة تقل سجناء غربي العراق
    العراق يعمق علاقاته السياسية والاقتصادية مع الكويت
    الكلمات الدلالية:
    أرصدة, تريلون, دينار عراقي, الموازنة العامة, موزانة العراق, نفقات, أخبار, العالم, استثمار, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook