18:23 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    سيمنس

    اتفاق قريب لحل مشكلة الكهرباء في العراق

    © REUTERS / Lukas Barth
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0

    نقلت صحيفة "هاندلسبلات" الاقتصادية اليومية عن مصادر حكومية وأخرى في قطاع الكهرباء قولها، أن مجموعة "سيمنس" الألمانية الهندسية تعمل على إبرام اتفاق بقيمة تصل إلى تسعة مليارات يورو (10.6 مليار دولار) لتوريد تكنولوجيا توليد الكهرباء إلى العراق.

    وذكرت الصحيفة، أن الرئيس التنفيذي لشركة "سيمنس" سافر للعراق لإبرام مذكرة تفاهم مع بغداد اليوم الأحد، مضيفة أن الصفقة تشمل أيضا تكنولوجيا نقل الكهرباء، بحسب ما نقلته "رويترز".

    وقالت الصحيفة، أن الحكومة العراقية لم تتخذ قرارا بقبول عرض "سيمنس" الذي دعمته المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في الأيام الأخيرة.

    وقال متحدث باسم "سيمنس" في رسالة إلكترونية "قدمنا وثيقتنا الخاصة بخارطة طريق إنتاج الكهرباء في العراق إلى رئيس الوزراء حيدر العبادي في فبراير/شباط"، مضيفا أن المجموعة منذ ذلك الحين عقدت سلسلة من الاجتماعات وتلقت رد فعلا إيجابيا من الحكومة.

    وتابع "من خلال اقتراحنا، نهدف إلي إضافة طاقة توليد كهرباء قدرها 11 غيغاوات في أربع سنوات، وتوفير آلاف الوظائف في البلد، ودعم مكافحة الفساد، وتنمية المهارات والتعليم بين العراقيين".

    وفي عام 2015 وقعت "سيمنس" عقدا بقيمة ثمانية مليارات يورو (9.4 مليار دولار) مع مصر لإمدادها بمحطات كهرباء تعمل بالغاز وطاقة الرياح من أجل إضافة 16.4 غيغاوات لشبكة الكهرباء في البلاد، وهي أكبر طلبية تتلقاها المجموعة.

    انظر أيضا:

    العراق وإيران يناقشان وضع حلول جذرية لأزمة المياه
    الحزب الديمقراطي الكردستاني يرشح فؤاد حسين لرئاسة العراق
    البحرية الإيرانية تكشف عدد السفن التي أنقذتها خلال حرب العراق
    سياسية كردية تعلن ترشحها لرئاسة العراق
    العراق يعلق على هجوم الأهواز
    العراق... بارزاني يناقش تشكيل الحكومة مع العبادي
    الحشد الشعبي يقتل عددا من إرهابي "داعش" بعملية أمنية في العراق
    القبض على إيرانيين حاولا دخول العراق بصورة غير شرعية
    برلماني إيراني: المجموعة الإرهابية التي نفذت هجوم الأهواز جاءت من كردستان العراق
    الكلمات الدلالية:
    صفقة, تكنولوجيا, الكهرباء, مكافحة الفساد, وكالة سبوتنيك, شركة سيمنس, حيدر العبادي, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik