21:09 12 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    سوق الذهب.

    الذهب ينخفض لأدنى مستوياته

    © Fotolia / Arabimages
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0

    وصل الذهب لأدنى مستوياته في أسبوع، بينما يترقب المستثمرون قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي بشأن السياسة النقدية.

    قالت وكالة "رويترز" إن أسعار الذهب تراجعت، اليوم الخميس 8 نوفمبر / تشرين الثاني الجاري، إلى أدنى مستوياتها في أسبوع، مع صعود الدولار والأسهم.

    وأضافت: "بعد أن استوعب المستثمرون نتائج انتخابات التجديد النصفي الأمريكية، حولوا تركيزهم صوب قرار السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) المقرر اليوم".

    ولفتت إلى أنه غير المتوقع أن يرفع مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة حتى اجتماعه المقبل في ديسمبر / كانون الأول المقبل، مضيفة: "لكن المتعاملين ينتظرون معرفة إن كان سيقدم أدلة على زيادات محتملة في ديسمبر وفي 2019".

    ويقول إليا سبيفاك، محلل سوق الصرف في "ديلي إف. إكس"، إن توقعات العام المقبل مازالت غير مؤكدة، لكن زيادة الفائدة في ديسمبر مستوعبة، مضيفا: "النبرة الواثقة ستضغط على الذهب على الأرجح، أما الحذرة فقد تعطيه بعض الدعم".

    وفي سبتمبر / أيلول الماضي، رفع مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة، ويعتزم إجراء أربع زيادات أخرى بنهاية 2019 وواحدة في 2020 في ضوء ما يقول إنه نمو اقتصادي مطرد وسوق وظائف قوية، وهو ما يعزز قيمة الدولار ويرفع عوائد السندات بينما ينال من إغراء الذهب غير المدر للعائد.

    وسجل السعر الفوري للذهب، اليوم الخميس، انخفاضا بنسبة 0.3 في المئة إلى 1222.31 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن

    وسجل الذهب أدنى مستوياته منذ أول نوفمبر الجاري ليصل سعره في بداية اليوم الخميس إلى 1221.1 دولار للأوقية (الأونصة)، بينما وصل في وقت لاحق إلى 1222.31دولار، في حين نزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة إلى 1226.3 دولار للأوقية.

    انظر أيضا:

    روسيا بصدد مناقشة استخراج الذهب بشكل غير شرعي من قبل صينيين
    السودان يعلن عن حجم إنتاجه من الذهب في 2018
    عالميا... الذهب يصعد لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر
    الذهب يرتفع والدولار يتراجع
    ترامب يستهدف قطاع الذهب الفنزويلي بالعقوبات
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اقتصادية, أخبار أمريكا, انخفاض أسعار الذهب, مجلس الاحتياطي الفدرالي الأمريكي, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik