00:05 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    مؤسس تسلا وسبيس إكس

    "تسلا" تغلق العديد من متاجرها مع طرح سيارة جديدة بسعر 35 ألف دولار

    © AP Photo / Ringo H.W. Chiu
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 20

    قالت شركة تسلا يوم الخميس إنها ستطرح نسخة من سيارتها (موديل 3) بسعر 35 ألف دولار مع موعد تسليم من أسبوعين إلى أربعة أسابيع، فيما تغلق شركة تصنيع السيارات الكهربائية العديد من متاجر التجزئة التابعة لها حول العالم في خطوات ترمي إلى زيادة الطلب وخفض التكاليف الإضافية.

    وذكرت شبكة (سي. إن. بي. سي) أن الرئيس التنفيذي إيلون ماسك قال في مؤتمر عبر الهاتف إن الشركة، التي يملك صندوق الثروة السيادي السعودي حصة فيها، لن تجني أرباحا في الربع الأول لكنها ستعود للربحية في الربع الثاني. كانت تسلا قد قالت في رسالتها للمساهمين في الربع الرابع إن تحقيق صافي ربح "صغير جدا" في الربع الأول هو "هدف متفائل"بحسب ما نقلت رويترز.

    وهبطت أسهم تسلا 3.4 بالمئة بعد ساعات. وعادة ما يبدي المستثمرون مخاوف حيال قدرة تسلا على المحافظة على هوامش الربح من خلال خفض التكاليف والجودة مع خفضها للأسعار.

    ومن شأن انخفاض الأسعار أن تهدئ مخاوف بعض المحللين من أن الطلب على النسخ الأعلى سعرا من (موديل 3) كان في طريقه للانحسار، خاصة بعد خفض إعفاءات ضريبية اتحادية هذا العام.

    ويأتي الإعلان بعد نحو ثلاث سنوات من تعهد ماسك بطرح السيارة بذلك السعر لحفز المبيعات. وقالت تسلا إن مبيعاتها ستكون الآن عبر الإنترنت فقط حول العالم وإنها ستغلق العديد من المتاجر.

    وهذه هي المرة الثالثة هذا العام التي تخفض فيها تسلا سعر (موديل 3) بعد أن كان يبدأ سعرها من 42 ألف دولار.

    وقالت تسلا إن السرعة القصوى للنسخة الجديدة التي تطرح بسعر 35 ألف دولار تصل إلى 209 كيلومترات في الساعة، ويمكنها التسارع من صفر إلى نحو 97 كيلومترا في الساعة في 5.6 ثانية. وتوفر تسلا نسخة أخرى يزيد سعرها 2000 دولار تصل سرعتها القصوى إلى 225 كيلومترا في الساعة.

    انظر أيضا:

    سر "تسلا" يظهر في الأهرامات قبل آلاف السنين ويكشف السبب الحقيقي لبنائها
    بالفيديو... سرقة سيارة "تسلا" في دقيقتين فقط
    بالفيديو... سيارة "تسلا" تطير في الهواء
    تغريدة إيلون ماسك ترفع أسهم "تسلا"... ودعوى قضائية ضده
    شركة "تسلا" تحقق خسائر قياسية
    الكلمات الدلالية:
    تسلا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik